300 ألف عدد المسافرين المتوقع عبر جسر الملك حسين مع نهاية الشهر

هلا أخبار – رصد – توقع مدير إدارة أمن الجسور العقيد رأفت المعايطة، ان يصل عدد المسافرين عبر جسر الملك حسين خلال شهر تموز الحالي قرابة 300 ألف مسافر، وهو عدد غير مسبوق في أعداد المسافرين.

وقال خلال مداخلته على إذاعة “جيش إف إم” عبر برنامج هنا الأردن، إن جسر الملك حسين يشهد زيادة غير مسبوقة في أعداد المسافرين بسبب عدة عوامل تزامنت مع بعضها البعض أبرزها توقف الناس عن السفر لمدة عامين بسبب جائحة كورونا، وتزامن موسم الحج وعيد الأضحى وعودة المغتربين وعطلة المدارس، بالإضافة إلى موسم الإصطياف.

وأضاف أن أعداد المسافرين خلال شهر تموز من عام 2018 بلغ (158,749) ألف مسافر، و خلال الشهر نفسه من العام 2019 بلغ ( 156,405) ألف مسافر، أما خلال شهر تموز الحالي 2022 فقط بلغ عدد المسافرين لغاية اليوم (155,781) ألف مسافر، وعليه يتوقع ارتفاع أعداد المسافرين إلى 270 – 300 ألف مسافر مع نهاية الشهر.

وأوضح أنه بناء على الزيادة الكبيرة في أعداد المسافرين، وجه مدير الأمن العام بضرورة تسهيل مرور المسافرين، وانشاء خيم مزودة بأنظمة تكييف ومراوح للتخفيف والتسهيل على المسافرين الذين يصلون على المعبر باكراً، مشيرا إلى أنه تم تزويد المعبر بمستشفى متنقل بسعة 12 سريرا بالإضافة إلى سيارات إسعاف.

وبين أنه يوجد في المعبر استراحات وعيادة صحية ومرافق صحية وخدمة، كما تم زيادة ساعات عمل إلى الساعة 9 مساء من أيام الأحد إلى الخميس، بالإضافة إلى زيادة كادر القوة البشرية لمواجهة مثل هذه الحالات.

وطالب المسافرين بتوزيع أوقات سفرهم على مدار اليوم كاملاً، وعدم التجمع خلال ساعات الصباح الأولى وذلك للتخفيف من الإزدحامات، مشيرا إلى أن يبدأ تفويج المسافرين بالحافلات إلى الطرف الآخر من الساعة 7:30 صباحاً.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق