“الجامعة العربية” تدعو القوى السياسية العراقية لوقف التصعيد

هلا أخبار – ناشد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، جميع القوى السياسية العراقية العمل على وأد الفتنة بسرعة، ووقف منحنى التصعيد الذي قد يخرج بالأوضاع في البلاد عن السيطرة،

وشدد الأمين العام للجامعة العربية على أن خروج الأمور عن السيطرة لن تكون في مصلحة العراق ولا لصالح أي طرف.

وصرح جمال رشدي المتحدث باسم الأمين العام، أن أبو الغيط يتابع عن كثب مجريات الأزمة الجارية بالعراق، وأنه يضم صوته إلى صوت القيادات العراقية الحكيمة التي تطالب بضرورة تحمل الجميع المسؤولية، وأن تتصرف كل الأطراف بتعقل وان تضع مصلحة العراق العليا قبل أية مصالح شخصية أو حزبية ضيقة.

وأوضح المتحدث، أن الحوار يظل الوسيلة الوحيدة لإيجاد مخرج سياسي للأزمة الحالية، وأن الأمر يتطلب حواراً حقيقياً ومخلصاً بين مختلف مكونات الطيف السياسي مع البعد عن التشنج أو الرغبة في الاستئثار.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق