مجلس الزرقاء: أهمية إحلال العمالة الأردنية بدلا من الوافدة

هلا أخبار – نظم مجلس محافظة الزرقاء مساء أمس السبت، في نادي غرفة تجارة الزرقاء لقاء تشاوريا لمناقشة إقرار موازنة المحافظة والحديث عن خطة المحافظة الاستراتيجية والتركيز على المشاريع التنموية والشبابية.

وأكد رئيس مجلس المحافظة الدكتور ماجد الخضري، أهمية إحلال العمالة الأردنية بدلا من الوافدة وإيحاد فرص عمل للشباب وتمويل المشاريع الصغيرة المنتجة التي تنصف الفقراء ودعم مؤسسات هذا الوطن ومعالجة بعض ما تعاني من مشاكل مثل دائرة الأراضي التي تحتاج الى رفدها بكوادر مدربة.

وبين الخضر، أهمية الالتفات إلى مدينة الملك عبد الله بن عبد العزيز “مدينة الشرق”، التي تحتاج إلى الكثير من الخدمات وتفتقر لوجود بلدية تقدم الخدمات للأهالي في هذه المدينة التي مضى على إنشائها عشرين عاما وما زالت بانتظار تأسيس بلدية وتحسين الخدمات فيها، مشيرا إلى أهمية تمثيل مجلس المحافظة في مجلس أمناء الجامعة الهاشمية وضرورة دعم بلدية الزرقاء التي تشكو من مديونية تقارب الـ70 مليون دينار.

وأضاف، أن مجلس المحافظة يحرص للعمل بتشاركية مع نواب الزرقاء ورؤساء البلديات ورؤساء الغرف التجارية والصناعة ضمن أجواء من الشفافية الكاملة والانفتاح على كافة الآراء وصرف المخصصات بعدالة ودون تحيز لأي جهة أو طرف على حساب طرف آخر.

من جانبهم، أكد نواب الزرقاء ورؤساء البلديات ورؤساء غرف التجارة والصناعة، ضرورة تركيز مجلس المحافظة على دعم إنشاء المشاريع التنموية المستدامة التي تختص بالقطاع الشبابي والمشاريع التي تهتم بتأهيل الشباب وتدريبهم لرفع كفاءتهم وضرورة التخطيط المستقبلي لهذه المشاريع.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق