الأمير الحسن يعزي البابا تواضروس الثاني بضحايا حادث الكنيسة بمصر

هلا أخبار- أعرب سمو الأمير الحسن بن طلال، رئيس مجلس أمناء المعهد الملكي للدراسات الدينية، عن تعازيه لقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية في جمهورية مصر العربية بضحايا حادث الحريق الذي وقع في كنيسة أبي سيفين بالجيزة.

وعبر سموه، خلال اتصال هاتفي مع البابا تواضروس الثاني، عن تعازيه ومواساته لأسر الضحايا وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل.

من جانبه، عبر قداسة البابا عن شكره لسمو الأمير على تعازيه ومشاعره الصادقة تجاه الضحايا والمصابين وأسرهم.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق