الدغمي يستقبل وفداً من أبناء الأسرى الفلسطينيين

هلا أخبار –  استقبل رئيس مجلس النواب، المحامي عبد الكريم الدغمي، في مكتبه بدار المجلس، اليوم الأربعاء، وفداً من أبناء الأسرى الفلسطينيين.

وبين الدغمي، خلال اللقاء، إن تضحيات الشعب الفلسطيني وتحديداً الأسرى الذين يواجهون همجية الاحتلال وعدوانه على حق الإنسان الفلسطيني بالعيش بحرية وكرامة لن تذهب سدى، بل هي أهم روافع القضية الفلسطينية بوصفها قضية تحرر وطني من نير الاحتلال الصهيوني.

ولفت إلى أن الموقف الأردني الثابت تجاه القضية الفلسطينية، يأتي انطلاقاً من التأكيد على الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية، ورفض مشاريع الاستيطان والدعوة لقيام دولة فلسطينية على خطوط الرابع من حزيران وعاصمتها القدس.

وأكد الدغمي أن الأسرى والجرحى والشهداء، هم قناديل هذه الأمة التي ترفض التفريط بالحقوق التاريخية للشعب العربي الفلسطيني، وعناوين للتضحية والفداء، مؤكداً أن الأردن وشعبه يحمل في طياته كل التقدير لتضحيات الأسرى ولأهلهم الصابرين، واصفاً تضحياتهم بالعمل الوطني الحر، حيث كان أسرهم دفاعاً عن قضيتهم العادلة في مواجهة احتلال مستبد.

وأشار إلى أن مجلس النواب سيبقى داعما للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، حتى يتحقق لهم دولتهم المستقلة.
من جانبهم، ثمن أبناء الأسرى، مواقف الأردن قيادة وشعبا على الدعم الموصول لهم وللأسرى، مؤكدين أن الموقف الأردني تجاههم يجد التقدير.

(بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق