رئيس الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين يلتقي “إدارية النواب”

هلا أخبار – التقى سمو الأمير مرعد بن رعد، رئيس الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين، في مقر الهيئة مساء اليوم الأربعاء، رئيس وأعضاء اللجنة الإدارية في مجلس النواب.

ويأتي اللقاء ضمن جهود اللجنة في التعاون والتنسيق مع مختلف مؤسسات الدولة، للاطلاع على جهود الهيئة في تقديم مختلف خدمات الرعاية والتأهيل للمصابين العسكريين وذويهم.

وأشاد سموه، خلال اللقاء، بالاهتمام الكبير الذي يوليه جلالة الملك عبد الله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة، للمصابين العسكريين، تقديراً للتضحيات التي قدموها خدمة للوطن وحفظ أمنه واستقراره.

وأكد سموه أن ما وصلت إليه الهيئة من نمو وازدهار لم يكن ليتحقق لولا الجهود الملكية السامية ودعم جلالته لمسيرتها.

واستمع رئيس اللجنة النائب الدكتور علي الطراونة وأعضاء اللجنة، إلى إيجاز من مدير عام الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين العميد الركن الطيار المتقاعد موران ترك، عن أهم الأعمال والواجبات التي تضطلع بها الهيئة لخدمة ورعاية المصابين العسكريين وذويهم.

وأشار إلى الخطط والبرامج الهادفة إلى تأهيل وإعادة تأهيل المصابين العسكريين وذويهم وتذليل العقبات أمامهم لممارسة دورهم الفاعل في المجتمع.

وفي نهاية الزيارة، جال الطراونة وأعضاء اللجنة، في مرافق وأقسام الهيئة.

وثمنوا جهودها الاستثنائية لتقديم مختلف خدمات الرعاية والتأهيل للمصابين العسكريين وذويهم، وفق أسس من العدالة والمساواة، مشيدين بالجهود والتضحيات التي قدمها المصابون العسكريون خدمةً للوطن والذود عن حماه.

وشارك في الزيارة النواب: امغير الهملان الدعجة ، ويزن شديفات، وروعة الغرابلي، ومحمد شطناوي.

يشار إلى أن الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين هي الخلف القانوني والواقعي للجمعية الهاشمية الخيرية لذوي الاحتياجات الخاصة من العسكريين التي تأسست في عام 1997، حيث صدرت الإرادة الملكية السامية بتاريخ 2008/4/16 بتحويلها إلى هيئة حكومية مستقلة ذات شخصية اعتبارية تعنى برعاية أي من منتسبي القوات المسلحة أو الأمن العام أو المخابرات العامة وأي من المتقاعدين منهم إذا تعرض لحادث، أو أصيب بمرض، نتج عن أي منهما إعاقة دائمة أو مؤقتة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق