البابا يعلق زيارته لكييف وموسكو بنصيحة من طبيبه

هلا أخبار – قال البابا فرنسيس إن الطبيب منعه من الذهاب، في الوقت الحالي، إلى كييف أو موسكو للقاء الرئيسين فولوديمير زيلينسكي وفلاديمير بوتين، حيث كان أعلن مرارا عن رغبته المساهمة في إنهاء الصراع في أوكرانيا.

وبحسب وكالة (آكي) للأنباء، أوضح البابا في مقابلة مع قناة (سي إن إن -البرتغال) أن الزيارة معلقة، مؤكدا أنه لن يقوم بأي رحلة على الأقل حتى زيارته المرتقبة إلى كازاخستان للمشاركة في المؤتمر العالمي السابع لقادة الأديان العالمية والتقليدية، وهو “لقاء لصالح السلام وضد استخدام الدين في دعم النزاعات” المقرر عقده من 13 إلى 15 أيلول الجاري.

وكان البابا قد ألغى رحلته الرسولية المقررة إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية وجنوب السودان في الأسبوع الأول من تموز الماضي بسبب آلام في الركبة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق