“التربية”: دورة الامتثال لمعايير النزاهة الوطنية إجبارية للترفيع

هلا أخبار – قال مدير التعليم العام والناطق الإعلامي لوزارة التربية والتعليم، الدكتور أحمد المساعفة، إن دورة الامتثال لمعايير النزاهة الوطنية إجبارية لجميع المعنيين بها للمنافسة على الترفيع الجوازي أو الوجوبي (لمن أظهر الرابط له تحتاج إلى دورة).

وفي منشور عبر “فيسبوك” اليوم الثلاثاء، أكد المساعفة أن ما جاء بالكتاب الرسمي أنها “اختياري ذاتي” تعني أنه تم اختيارها من بين عدد من البرامج الاختيارية التي تطرح من قبل معهد الإدارة العامة وفق أسس المشاركة في البرامج التدريبية للترفيع الوجوبي والجوازي في الخدمة المدنية الصادرة عن مجلس الخدمة المدنية بمقتضى أحكام المادتين (2\أ\79) (82\ج) من نظام الخدمة المدنية رقم (9) لسنة 2020 وتعديلاته حتى 1\5\2022، منوها بأن كلمة “ذاتي” تعني طريقة التدرب عليها بدون وجود مدرب.

وبين المساعفة أن هذه الدورة تتطلب الحضور وحل الأنشطة المتعلقة بها، مشيرا إلى أنه سوف يكون هنالك اختبار بمحتواها بعد انتهاء المدة المقررة للتدرب عليها وهي أسبوعان اعتبارا من تاريخ تفعيلها الذي كان يوم أمس الاثنين.

وأشار إلى أن عدد الذين سجلوا دخولهم على المنصة يوم تفعيلها أمس بلغ 7000 معلما ومعلمة.

ولفت النظر إلى ضرورة ملاحظة أن نتيجة الاختبار البعدي ضمن المحتوى الإلكتروني والذي قام بتأديته المتدربون هو فقط لتقييم الذات.

وأضاف أنه “وبعد ذلك سيتم الاعلان عن البرامج الإجبارية وفق الدرجة التي ينافس الموظف عليها للترفيع، وستكون على منصة تدريب المعلمين، وتضم أنشطة ومهمات على المتدرب أن ينفذها، وبعد ذلك سيتم الإعلان عن اختبار نهائي للبرنامج الإجباري وعلى المتدرب أن يجتازه، وبذلك يكون الموظف قد خضع لبرنامج اختياري وبرنامج إجباري بنجاح، وعليه يكون قد حقق متطلبات التدريب للترفيع الوجوبي أو الجوازي”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق