عقل: تحديد سقف سعري للنفط الروسي “مستحيل”

هلا أخبار – أكد الخبير في شؤون الطاقة هاشم عقل، استحالة تطبيق قرار سقوف سعرية للنفط الروسي، والذي سيتسبب في فوضى في أسواق النفطية العالمية، مؤكدا أن الولايات المتحدة وعدد من الدول الأوروبية تحاول ممارسة نوع من الضغط على الاقتصاد الروسي والذي ما يزال مستفيدا من العقوبات التي تفرض عليه.

وأضاف عقل في حديث لـ”هلا أخبار”، أن الهند والصين واللذان يرتبطان بعلاقات قوية مع روسيا، يرفضان تطبيق سقوف سعرية للنفط الروسي وهم أكبر مستورين له، وأكد أن خطة وضع سقوف سعرية للنفط الروسي لن تنجح، لأنها بحاجة لأدوات وقنوات معقدة جدًا والسوق العالمي بحاجة إلى النفط الروسي أكثر من حاجة روسيا إلى تسويقه.

وأشار عقل أن أسعار النفط لن ترتفع إلى أكثر من 110 دولار للبرميل، حتى لو قررت دول مجموعة السبع وضع سقوف سعرية للنفط الروسي.

وبين عقل أن الفوضى في أسواق النفط ستؤثر على مختلف دول العالم بما فيها الأردن حيث أن النقص في التوريد والذي تهدد فيه روسيا سيكون له أثر على مختلف القطاعات الاقتصادية والحيوية في العالم

ولفت عقل إلى  أن العقوبات التي فرضت على روسيا منذ بدء الحرب الروسية الأوكرانية عادت بشكل إيجابي على الاقتصاد الروسي حيث بلغ فائض الموازنة في روسيا 230% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، وأن الخاسر الوحيد من تلك العقوبات هي أوروبا والتي من المتوقع ان تواجه مشاكل كبيرة في ملف الطاقة خصوصا مع اقتراب فصل الشتاء.

ولفت عقل إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية أكبر المستفيدين ، حيث تعمل على تصدير الغاز إلى الدول الأوروبية بتكلفة مرتفعة عليهم بصورة لن يقبل المواطن الأوروبي الاستمرار بها.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق