اتفاقية لتنظيف سد شعيب وانشاء حفيرة لتفريغ مادة الزيبار

بين سلطة وادي الأردن وسلاح الهندسة الملكي

برنامج تنفيذي موازي لتوسيع الحصاد المائي للسدود في البادية والصحراء

 

هلا أخبار – وقعت أمين عام سلطة وادي الأردن المهندسة منار المحاسنه ومدير سلاح الهندسة الملكي في القوات المسلحة الأردنية العميد الركن عماد الخمايسه اتفاقية تنظيف وإزالة الرسوبيات والطمي من سد شعيب للمحافظة على السعة التخزينية للسد.

وتأتي هذه الخطوة ضمن جهود القوات المسلحة الأردنية في إسناد الجهود الوطنية لمواجهة مختلف التحديات وتنفيذ مشاريع تنموية تعود بالفائدة على المواطنين، تمهيدا لاستقبال الموسم المطري القادم وإدامة المصادر المائية المختلفة في مناطق وادي الأردن .

وأوضحت المهندسة المحاسنة أن توسيع الحصاد المائي يعد أولوية لقطاع المياه ورفع كفاءة التخزين في أكبر كمية ممكنة من مياه الأمطار وتعظيم الاستفادة من مياه الفيضانات والجريان السطحي، بالرغم من الكلفة العالية لعملية إزالة الرسوبيات والطمي.

ونوهت إلا أن العمل جار وبكل الامكانيات المتاحة في عدد من السدود لإزالة الطمي والرسوبيات والمخلفات، بما يحافظ على البيئة وتوسيع الاستفادة من أكبر قدر ممكن من كميات المياه اقتصاديا وسياحياً وزراعيا من خلال التعاون مع قواتنا المسلحة والاستفادة من خبراتها وقدراتها خاصة لدى سلاح الهندسة الملكي.

وزادت الأمين العام، أن سد وادي شعيب الذي يقع في لواء الشونة الجنوبية / البلقاء من أوائل السدود التي تم إنشاؤها ومضى على تشغيله ما يزيد على 50 عاماً بسعة تخزينية مليون و700 ألف متر مكعب، ويتم الاستفادة منه في ري نحو 10 آلاف دونم من الوحدات الزراعية من أراضي الشونة الجنوبية .

وكذلك تم توقيع اتفاقية بين سلطة وادي الأردن وسلاح الهندسة الملكية لإنشاء حفيرة الأكيدر في محافظة المفرق بسعة تخزينية 150 ألف متر مكعب لاستخدامها في عمليات تفريغ مادة الزيبار من مخلفات الزيتون بواسطة صهاريج نقل المياه العامة للحد من الأثر البيئي لمادة الزيبار على المنطقة، بما يضمن المحافظة على المياه الجوفية وحمايتها من التلوث ضمن الشراكة الحكومية مع وزارتي الزراعة والبيئة والمؤسسات المختلفة المعنية بذلك.

وأكدت أمين عام سلطة وادي الأردن، أن لدى السلطة برنامج تنفيذي موازي لتوسيع الحصاد المائي في السدود من خلال تنفيذ الحفائر والحواجز المائية من قبل سلطة وادي الأردن بالتعاون مع القوات المسلحة الأردنية – سلاح الهندسة الملكي  في مناطق البادية والصحراء بالتعاون مع عدة جهات محلية ووطنية، حيث ستشكل نقلة نوعية لمختلف مناطق المملكة كـ مشاريع ريادية لأهالي المناطق من خلال تنمية البيئة المحلية والمعيشية للمواطنين وتعزيز مشاركتهم بالتنمية الاقتصادية وتنفيذ مشروعات محلية زراعية ورعوية خلاقة .





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق