وزير الخارجية يؤكد الحرص على تعزيز الشراكة الأردنية الأوروبية

هلا أخبار – أكد نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي عمق ومتانة علاقات الشراكة الأردنية الأوروبية، والحرص على تعزيزها في المجالات كافة بما يخدم المصالح المشتركة.

وخلال لقائه اليوم الاثنين في مقر الوزارة سفراء دول الاتحاد الأوروبي ورئيسة بعثة الاتحاد المعتمدين لدى الأردن، بحث الصفدي أُطر تعزيز التعاون بين الأردن ودول الاتحاد، وفي إطار الشراكة مع الاتحاد الأوروبي. كما تناول اللقاء آخر المستجدات الإقليمية والدولية.

واستعرض الصفدي أوجه التعاون المتعددة بين الأردن ودول الاتحاد الأوروبي، مثمناً الدعم المستمر الذي تقدمه دول الاتحاد لمساعدة الأردن على دعم مسيرته التنموية، والتعامل مع التحديات التي تفرضها تبعات الأزمات الإقليمية والدولية.

وتطرق الصفدي إلى نتائج ومخرجات الاجتماع الرابع عشر لمجلس الشراكة بين الأردن والاتحاد الأوروبي، والذي عقد في البحر الميت مطلع شهر حزيران الماضي، وهو الاجتماع الذي يعقد لأول مرة في دولة شريكة للاتحاد، مما يؤكد الشراكة الراسخة والمتينة بين الأردن والاتحاد الأوروبي، والذي جرى خلاله اعتماد وثيقة أولويات الشراكة التي تؤطر العلاقة بين الجانبين حتى عام 2027، والتي تؤكد الحرص المشترك على المضي قدماً في تعزيز العلاقات وتطوير التعاون في الجهود المشتركة لحل الأزمات الإقليمية وتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

واستعرض اللقاء التطورات المرتبطة بالقضية الفلسطينية والجهود المستهدفة إيجاد أفق سياسي حقيقي يتيح العودة إلى مفاوضات جادة وفاعلة لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين الذي أكد الصفدي أنه السبيل الوحيد لتحقيق السلام، مثمناً موقف الاتحاد الأوروبي المتمسك بحل الدولتين.

وشكر الصفدي الاتحاد الأوروبي ودوله على دعمهم المستمر لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأنروا)، مؤكداً ضرورة استمرار توفير الدعم اللازم للوكالة لتمكينها من الاستمرار في تقديم خدماتها الحيوية للاجئين الفلسطنيين وفقاً لتكليفها الأممي.

وأكد الصفدي ضرورة استمرار إيلاء الاهتمام اللازم بضحايا الأزمات وتلبية احتياجاتهم، مثمناً ما قدمه المجتمع الدولي للأردن للمساعدة على تحمل عبء اللجوء السوري خلال السنوات الماضية، منوهاً إلى التدني اللافت في الدعم الدولي للاجئين في المنطقة وللمؤسسات الأممية الشريكة في تلبية احتياجاتهم، ومشدداً على ضرورة العمل المشترك من أجل ضمان الدعم اللازم للاجئين في المنطقة وللمجتمعات المستضيفة.

وشدد الصفدي على أن الأردن يتطلع لاستمرار التعاون والتنسيق مع شركائه في الاتحاد الأوروبي في جميع المجالات، وبما يحقق الأهداف المشتركة في حل الأزمات الإقليمية وتحقيق التنمية والأمن والاستقرار.

 

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق