تأكيد عربي على الجاهزية لبذل مساعي دعم السلام والاستقرار في السودان

هلا أخبار – أكدت جامعة الدول العربية جاهزيتها لبذل أي مساع تطلب منها لدعم السلام والاستقرار في السودان.

ورحبت الجامعة العربية بلقاء المكونات الوطنية للشعب السوداني، واستضافة أية اجتماعات في مقرها إذا ما ارتأت الأطراف السودانية ذلك.

جاء ذلك خلال لقاء الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط مع نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي السوداني جعفر الميرغني.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام جمال رشدي، إن أبو الغيط استمع إلى شرح للجهود الجارية لمعالجة التحديات الكبيرة التي تواجه الفترة الانتقالية في السودان على كافة المستويات.

وذكر المتحدث الرسمي، بأن أبو الغيط شجع بقوة كل جهد سوداني يصب في مصلحة التوصل إلى برنامج وطني لتشكيل أجهزة ومؤسسات الحكم الانتقالية بما يرسي قيم الدولة الحديثة والرشيدة التي يستحقها الشعب السوداني، كما رحب بالجهود الحثيثة التي يبذلها الحزب الاتحادي الديمقراطي والتي أفضت إلى التوقيع على هذا الإعلان السياسي الهام.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق