فعاليّات توعوية بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي بمستشفى الجامعة

هلا أخبار – نظم مستشفى الجامعة الأردنية، ممثلاً بوحدة تصوير الثدي ومكتب العمل الاجتماعي، مجموعة من الفعاليّات التوعوية التثقيفيّة، احتفالاً بالشهر العالمي للتوعية من سرطان الثدي، (شهر تشرين أول)، بهدف توعية المجتمع، خاصة النساء حول عوامل الخطورة التي تزيد احتمال الإصابة بسرطان الثدي، وطرق الوقاية منها، وأهمية الكشف المبكر.

وبدأت الفعاليات، اليوم الخميس، بتنفيذ نشاط توعوي هدف إلى نشر الوعي بأهمية الفحص المبكر لسرطان الثدي، وجرى خلاله توزيع منشورات تعريفية حول ماهيّة المرض، وتوزيع الورود على مرضى السرطان المتواجدين على أسرّة الشفاء في المستشفى، بالتعاون مع عدد من الطلبة المتدربين من كلية الأميرة عالية.

وتستمر الفعاليات خلال الأسبوع المقبل، حيث سيتم يوم الأربعاء المقبل، تقديم عرض مسرحي للتوعية بسرطان الثدي، بالإضافة إلى ارتداء عدد من طلبة العمل الاجتماعي في الجامعة الأردنية المتطوعين ملابس باللون الوردي، وتنظيم مسيرة من مدخل المستشفى الرئيس حتى مبنى العيادات الخارجية، بالإضافة إلى رسم لوحة جدارية مقابل وحدة تصوير الثدي؛ وذلك تحفيزاً للسيدات المراجعات بضرورة الفحص المبكر.

كما سيتم، وبالتعاون مع شركة جارا للتجهيزات الطبيّة- بارد، إقامة يوم مفتوح، الأحد الموافق 23 من الشهر الحالي، سيجري خلاله توزيع نشرات توعوية وتثقيفية، بالإضافة إلى العمل على تسهيل إجراءات حجز مواعيد للمراجعات في وحدة تصوير الثدي.

بدوره، أكد نائب مدير عام مستشفى الجامعة الأردنية للشؤون الطبية، الدكتور نادر البصول، أهميّة إقامة مثل هذه الفعاليّات، مُشيداً بدور دائرة الأشعة ممثلةً بوحدة تصوير الثدي، بالإضافة إلى مكتب العمل الاجتماعي في المستشفى، وجهودهم في التوعية بهذا المرض، مشدّداً على ضرورة تصويب المفاهيم الخاطئة حوله وتشجيع السيدات على الكشف المبكر عنه وإجراء الفحوص الدورية اللازمة.

من جانبه، بيّن مدير دائرة الأشعة والطب النووي في المستشفى، الدكتور أسامة سمارة، أن هذه الفعالية تأتي تجسيداً لرؤية ورسالة الدائرة ووحدة تصوير الثدي، بتقديم المشورة والمساعدة للسيدات، مُشيداً بالدور الذي تضطلع به الوحدة في الكشف عن أورام الثدي، وبالتالي توجيه المريضات للعلاج في المراحل المبكرة.

يُذكر أن وحدة تصوير الثدي في المستشفى مجهزة بأحدث جهاز رقمي متطور ثلاثي الأبعاد لتصوير الثدي، وهو مجهز لعمل الخزعات الموجّهة والاستئصال الخزعي بضغط الهواء، بالإضافة إلى جهاز تصوير تلفزيوني (ألتراساوند) متطور ومبرمج لإجراء فحوص الثدي التلفزيونيّة وأخذ الخزعات تحت التصوير التلفزيوني.

كما تضم الوحدة فريقا متعدد الاختصاصات لمناقشة جميع الحالات المرضيّة ووضع الخطة العلاجية اللازمة لكل حالة وفق أعلى المعايير العلميّة المعمول بها عالميّاً، والوحدة حاصلة على شهادة اعتمادية وحدة تصوير الثدي والتي يمحنها مجلس اعتماد المؤسسات الصحية (HCAC).






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق