اشتباك مع الاحتلال خلال مسيرة لكسر الحصار عن دير شرف

هلا أخبار –  أصيب اليوم الخميس، عدد من الفلسطينيين بحالات اختناق خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، المشاركين في مسيرة لكسر الحصار على مدخل دير شرف، غرب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.
وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن قوات الاحتلال استهدفت المشاركين في المسيرة بقنابل الصوت والغاز السام المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بحالات اختناق.
وذكرت الجمعية ان الشبان الفلسطينيين حاولوا إزالة السواتر الترابية بواسطة المعاول والمجارف، إلا أن قوات الاحتلال استهدفتهم بشكل مباشر بقنابل الغاز والصوت.

من جانب آخر، دمرت قوات الاحتلال مضخة مياه تغذي 4 قرى جنوب نابلس.
وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس إن جرافة عسكرية تابعة لقوات الاحتلال طمرت بالتراب مضخة مياه، تغذي قرى، بورين، ومادما، وعصيرة القبلية، وعوريف، ما أدى إلى انقطاع المياه عن أكثر من 20 ألف مواطن.
من جهتها قالت وزارة الخارجية الفلسطينية، إنها وجهت سفارات وبعثات دولة فلسطين حول العالم، للقيام بحراك سياسي دبلوماسي، والتوجه لوزارات الخارجية ومراكز صنع القرار والرأي العام في الدول المضيفة، لشرح وتوضيح الأبعاد التي دفعت الشعب الفلسطيني لإعلان الإضراب الشامل، وفضح انتهاكات وجرائم الاحتلال الإسرائيلي وتصعيده الراهن.
واعتبرت الوزارة في بيان صحفي اليوم الخميس، أن الإضراب الشامل الذي يعم الأراضي الفلسطينية يعد شكلا من أشكال المقاومة الشعبية السلمية رفضا للتصعيد الإسرائيلي الحاصل وجرائمه المتواصلة، وباعتباره أيضا خطوة لرفض الاحتلال والمطالبة بإنهائه.

–(بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق