صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية يطلق دورة جديدة من مشروع دعم البحث والابداع لطلبة الجامعات

هلا أخبار – انطلاقاً من دوره في دعم الشباب وتوفير الأدوات اللازمة لهم للإبداع والابتكار من خلال تقديم الدعم المالي والفني لطلبة الجامعات الأردنية لتنفيذ مشاريعهم/ أبحاثهم ، يطلق صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية دورة جديدة من مشروع دعم البحث والابداع لطلبة الجامعات، وفقا للخطة التطويرية للمشروع 2022 التي تم اقرارها مؤخراً.

وتقوم الخطة التطويرية للمشروع والتي جاءت انسجاماً مع مخرجات رؤية التحديث الاقتصادي لمحور محركات الريادة والابداع – محرك البحث والتطوير والابتكار على تعظيم أثر الفائدة وسعيا للمساهمة في تحقيق التنمية والتطوير وتقديم حلول عملية قابلة للتطبيق لمختلف المشاكل والتحديات الوطنية، حيث سيتم التركيز على دعم المشاريع/الابحاث النوعية والقابلة للتطبيق والاستدامة، أو تفضي الى براءة اختراع أوالتي تساهم في حل مشكلة تواجه المجتمع.

ويهدف المشروع الى المساهمة في خلق مجتمع منتج وفاعل في النواحي العلمية والتعليمية، وبث روح المنافسة الإيجابية بين طلبة الجامعات مما يشكل حافز لهم لتطوير مهاراتهم العلمية والعملية، اضافة الى دعم مسيرة التنمية المستدامة من خلال الإسهام في رفع مستوى الموارد البشرية، فضلا عن تطوير التعليم العالي ليصبح معتمداً على المشاريع / الأبحاث الإبداعية بدلاً من التلقين.

ويرتكز المشروع على محورين هما المشاريع/ الأبحاث الحرة وهي مشاريع / أبحاث يقررها الأساتذة بالاتفاق مع طلبتهم ،المشاريع المقترحة من قبل المركز الأردني للتصميم والتطوير JODDB)) .

وسيتمكن طلبة الجامعات من التقدم للحصول على دعم لمشاريعهم من خلال join.kafd.jo ضمن شروط ومعايير محددة اعتبارا من 20 تشرين الأول الجاري ولغاية 6 تشرين ثاني المقبل، وستتولى لجنة فنية مهمة دراسة واختيار المشاريع / الأبحاث بعد حضورها لإجازات يقدمها الطلبة بوجود مشرفي المشاريع، فيما تتابع اللجنة المختصة مراحل تنفيذ المشاريع المختارة، إذ تحصل هذه المشاريع على دعم مالي يصل لغاية ٥٠٠٠ دينار.

يشار الى ان مشروع دعم البحث والابداع لطلبة الجامعات أطلق عام 2004 وينفذ بالشراكة مع المركز الأردني للتصميم والتطوير JODDB قدم الدعم لـ (363) مشروع تخرج / بحث، وفر خلالها (1572) فرصة مباشرة وغير مباشرة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق