جامعة الأميرة سمية الأولى عربيًا في مسابقة البرمجة العالمية

هلا أخبار – أحرزت جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا المركز الأول عربيا ومحليا، والمركز 13 عالميا في مسابقة البرمجة السنوية (IEEEXtreme).

وهنأت سمو الأميرة سمية بنت الحسن، رئيس مجلس أمناء الجامعة، الفريق الفائز، ومدربيه، على هذا الإنجاز، الذي يؤكد المكانة الرفيعة التي وصلت إليها الجامعة عالميًا، مشيدة سموها بجهود الطلبة والمشرفين، وسعيهم الدؤوب للتفوق والتميز المستمرين.

من جانبها، أشادت القائم بأعمال رئيس الجامعة، الدكتورة وجدان أبو الهيجاء، بالفرق الفائزة ومشرفيهم، مثنية على هذا الإنجاز المشرف، الذي يلبي الطموحات، ويتوافق مع اهتمام سمو الأميرة سمية بنت الحسن في إعداد جيل من الشباب يمتلك المهارات التي تدعم تحصيله الأكاديمي ليحقق النجاح الوظيفي الريادي.

وبحسب بيان صحفي للجامعة اليوم الأحد، جاء فوزها من خلال فريقها المكون من الطلبة: عصام تفاحة، محمد الكيلاني، أحمد حمودة، وبإشراف عميد كلية الملك الحسين لعلوم الحوسبة الدكتور أشرف احمد والدكتور فراس غانم، بمشاركة نحو 13 ألف طالب، شكلوا 6373 فريقاً، من 62 دولة على مستوى العالم.

وأشار الدكتور أشرف إلى حرص الكلية على إعداد طلبتها للمشاركة سنويًا في مثل هذه المسابقة بهدف بناء قدرات الطلبة البرمجية، وتعزيز إبداعاتهم، ووضعهم أمام تحديات تتمثل في كيفية استثمار الوقت وإدارته، من خلال تسليط الضوء على مشكلات برمجية على مستوى العالم، من أجل إيجاد أفضل الحلول لها.

وتعد المسابقة تحديا عالميا تشارك فيه فرق من الطلاب والطالبات الأعضاء في IEEE، تتنافس مع بعضها لحل مجموعة من مشكلات البرمجة في فترة زمنية مدتها 24 ساعة.

يشار إلى أن الجامعة ومن خلال هذه المسابقة حافظت العام الماضي على تواجدها ضمن الفرق الثمانية الأولى، فحققت المركز الأول عربياً والسابع عالمياً، كما وحلت بطلا لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في المسابقة الدولية للبرمجة لطلبة جامعات العالم (ICPC 2021) التي أقيمت في موسكو.

وتأهل فريق الجامعة هذا العام إلى المسابقة العالمية للبرمجة (ICPC 2022) المزمع عقدها في العاصمة البنغالية دكا أوائل الشهر المقبل، دون المرور بالمسابقة الإقليمية المنوي عقدها قريبًا في جمهورية مصر العربية، لتميز الفريق وقدرته البرمجية العالية، ليكون هذا التأهل السادس للجامعة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق