“المياه”: محافظة معان ستكون أول المستفيدين من الناقل الوطني

هلا أخبار – اجتمع وزير المياه والري المهندس محمد النجار، اليوم الخميس، برئيس بلدية معان الدكتور ياسين صلاح.

وأكد النجار أن الحكومة ومن خلال وزارة المياه والري تتابع متطلبات واحتياجات مناطق معان وأهاليها، وتعمل بكل إمكاناتها لتنفيذها، وأن هدف الوزارة هو النهوض بمستوى الخدمات المقدمة للموطنين وجلب مزيد من المساعدات لتنفيذ المشروعات التي تلبي تطلعات جميع الأهالي، والعمل بسرعة لإيجاد الحلول للاختلالات من خلال تحسين التزويد المائي والتوسع بخدمات الصرف الصحي للمناطق غير المخدومة.

وبين أن أهالي محافظة معان وأحياءها والمناطق المجاورة سيلمسون نقلة نوعية بالخدمات المقدمة إثر المشروعات التي ستقوم بتنفيذها شركة مياه العقبة من خلال المقاولين المحليين في معان، بما يوفر عديد فرص العمل لأبناء وبنات محافظة معان، وانعكاس ذلك على تحسن الخدمات من خلال هذه المشروعات التي ستوفر حلولا لمشاكل التزويد المائي في المناطق وتحسين مستوى الصيانة ورفع قدرة وطاقات العاملين في إدارة مياه معان ورفدها بالمعدات الحديثة والمتطورة اللازمة لأغراض الصيانة، ورفع كفاءة إصلاح كسور الشبكات والأعطال ومحطات الضخ والإسراع بحل بعض المشكلات المتعلقة بخطوط الصرف الصحي أولا بأول خاصة في وسط معان.

وأضاف أن الوزارة تكثف جهودها حاليا لتنفيذ مشاريع جديدة للمياه والصرف الصحي خلال الفترة المقبلة خاصة في المناطق غير المخدومة، من خلال التنسيق مع الجهات الحكومية والدولية للبحث عن مزيد من المساعدات والمنح الدولية الهادفة لتنفيذ مشروعات جديدة، بما يحقق رفع مستوى وكفاءة خدمات المياه والصرف الصحي المقدمة للمواطنين في مناطق معان استجابة للظروف الاستثنائية والمتلاحقة يوما بعد يوم بسبب تزايد أعداد المستخدمين لهذه الخدمات.

كما أضاف أن “أولويتنا هو تحسين وتنفيذ وتطوير خدمات المياه والصرف الصحي من خلال شركة مياه العقبة التي هي شركة حكومية تعمل تحت مظلة ومملوكة لوزارة المياه والري/ سلطة المياه، وهي ذراع تنفيذي لتحسين الخدمة بما يضمن سرعة اتخاذ القرارات وتنفيذ الأعمال دون الدخول في بيروقراطية الإجراءات التي قد تعيق العمل أحيانا، مؤكدا أهمية التواصل الدائم مع أبناء المحافظة وإعطاء الأولوية للمقاولين المحليين في معان لتنفيذ أي أعمال في المحافظة من أصحاب الاختصاص بما يدفع عجلة التنمية والتشغيل فيها.

وشدد على أن محافظة معان ستكون أول المستفيدين من مشروع الناقل الوطني والتحول للضخ الدائم جنبا إلى جنب مع الطفيلة والكرك ومأدبا، مشيرا إلى الجهود التي حققتها شركة مياه العقبة من خلال إدارة مياه معان خلال الصيف الحالي في تحسين الخدمة والتزويد المائي وافتتاح مركز خدمات المشتركين في معان، وكذلك مشروع حصاد المياه في المنازل من خلال منظمة “الفاو” الذي سيشمل محافظة معان ومحافظات الجنوب.

رئيس بلدية معان الدكتور ياسين صلاح استعرض التحديات التي تواجه تحسين الخدمات في معان خاصة مشاكل البطالة ونقص خدمات الصرف الصحي في بعض المناطق وأهمية تغطية الخدمة للمناطق التي توسعت والمناطق الجديدة خلال الفترة الماضية وإيجاد الحلول لبعض الاختلالات التي تتكرر مثل مشكلة الصرف الصحي في شارع الملك حسين وإعادة الأوضاع أولا بأول وضرورة تشغيل أبناء معان في المشروعات المنفذة، وضرورة التواصل الدائم مع المجتمع المحلي في معان.

وثمن رئيس البلدية تعاون وزارة المياه والري وتعاونها مع البلدية والأهالي، معربا عن تقديره للجهود المبذولة بما يخدم معان أهلها.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق