الكرملين: خيرسون جزء من أراضينا وإن انسحبنا

هلا أخبار – أكد الكرملين، انه لا يوجد تغيير على وضع مدينة خيرسون جنوب اوكرانيا، في إشارة إلى بقائها من ضمن الأقليم الأربعة التي ضمتها روسيا إلى أراضيها أواخر أيلول الماضي، على الرغم من انسحاب القوات الروسية منها.

وقال ديمتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين في إحاطة صحفية اليوم الجمعة، أن انسحاب قوات بلاده من المدينة الاستراتيجية لن يغير أي شيء.

كما شدد على أن وضع المنطقة “محدد وثابت بلا أي تغييرات”.فيما رفض التعليق على تصريحات الخبراء حول الوضع في خيرسون، مكتفياً بالتأكيد أن “العملية العسكرية مستمرة”.

أما في ما يتعلق باتفاق الحبوب في البحر الأسود، فقال بيسكون إن العمل جار لمعالجة عدد من المخاوف الروسية بشأن تلك المبادرة، التي من المقرر أن ينتهي العمل بها في 19 نوفمبر الححالي، بعد أن لوحت موسكو أكثر من مرة بتوقيفها، معتبرة أن المحاصيل والحبوب التي تخرج من الموانئ الأوكرانية لا تصب لدى الدول المحتاجة.

كما شدد على أن هذا الاتفاق الذي أبرم قبل أشهر بمبادرة أممية وتركية، كان “تفاهماً متبادلاً” بمعنى أنه نص أيضاً على وجوب إزالة الدول الغربية “للعقبات” أمام الالروسية صادرات من الأسمدة والحبوب.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق