تجمع لجان المرأة يدعو لتعزيز المشاركة السياسية

هلا أخبار – أكدت سمو الأميرة بسمة بنت طلال، رئيسة تجمع لجان المرأة الوطني الأردني، أهمية الدور الذي يقوم به التجمع، بصفته حاضنة نسوية للمرأة الأردنية، ويلعب دورا مهما في التمكين السياسي والديموقراطي للمرأة.

ودعت سموها، خلال لقائها في معهد الملكة زين الشرف التنموي، عضوات المجلس الأعلى للتجمع لاستثمار البيئة التشريعية والسياسية في المملكة من أجل تعزيز المشاركة السياسية للمرأة، وتعزيز حضورها في العملية الانتخابية للمجالس البرلمانية والبلدية والمحلية، والعمل الحزبي بشكل عام.

واعتبرت سموها، أن خطط التمكين السياسي للمرأة،تشكل فرصة كبيرة ومناسبة للمرأة الأردنية لزيادة حضورها في مواقع صنع القرار، مؤكدة أهمية دور المجلس الأعلى لتجمع لجان المرأة في البناء على الخطط الوطنية، وترجمتها إلى برامج عمل على مستوى المجلس والمحافظات.

كما شددت سموها على ضرورة التعاون المشترك بين عضوات التجمع ومجلسه الأعلى، في إطار من النهج التشاركي، وبما يخدم المرأة الأردنية وتطلعاتها المشروعة.

ويضم المجلس الأعلى للمجلس لتجمع لجان المرأة الوطني الأردني المشكل أخيرا، القاضي إحسان بركات نائبا للرئيس، وإيمان الضامن أمينة للسر، والمهندسة رنا العبوة أمينة عامة للمجلس.

وجاء تشكيل المجلس الأعلى للمجلس استكمالا لانتخاب مقررات التجمع في محافظات المملكة والتي تمت الشهر الماضي.

واستمعت سموها، خلال اللقاء، لعرض من عضوات المجلس الأعلى للتجمع حول خطط وبرامج عمله ومنهجيته للمرحلة المقبلة، مؤكدات حرص المجلس على الخروج ببرامج وخطط عمل هادفة، بما يحقق الأهداف المرجوة.

كما أكدن أن المجلس، ومن خلال خبرات عضواته، سيعمل على مواصلة التمكين السياسي للمرأة، وزيادة كفاءتها وقدرتها على الانخراط في العمل السياسي والحزبي في جميع محافظات المملكة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق