مطالبة للمجتمع الدولي بالتدخل لوقف انتهاكات الاحتلال

هلا أخبار – طالب مركز الميزان لحقوق الإنسان المجتمع الدولي بالتدخل العاجل والقيام بواجبه في وقف الانتهاكات الإسرائيلية المتصاعدة لحقوق الإنسان في المناطق الفلسطينية التي تخرق المبادئ الواردة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وقال مركز الميزان في بيان صحفي صدر بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، والذي يصادف في العاشر من كانون الأول ان هذه المناسبة تحل هذا العام بينما تشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة تدهوراً متسارعاً للحقوق الأساسية التي تضمنها الإعلان، سواء المدنية والسياسية، أو الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، بسبب استمرار وتصاعد الانتهاكات الإسرائيلية الجسيمة والمنظمة وتصاعد ممارسات التمييز والفصل العنصري ضد السكان الأصليين.

وأشار الى مواصلة قوات الاحتلال الإسرائيلي انتهاكاتها لقواعد القانون الدولي لحقوق الإنسان، لاسيما الحق في الحياة والسلامة الجسدية وتمارس القتل العمد بدماء باردة، وتستهدف في هجماتها الحربية المدنيين العزل من الأطفال والنساء.

وأكد مواصلة سلطات الاحتلال اعتداءاتها على الممتلكات العامة والخاصة والأعيان المدنية، من خلال عمليات القصف والهدم والتجريف والمصادرة والتوغل والتخريب، بما في ذلك تدمير المساكن على رؤوس ساكنيها وتجريف الأراضي الزراعية واقتلاع الأشجار المثمرة، وتدمير المنازل السكنية والمنشآت الصناعية والتجارية ومرافق البنية التحتية.

وأضاف المركز في بيانه إن قوات الاحتلال تنتهك حقوق الفلسطينيين في حرية والحركة والتنقل، عبر مئات الحواجز العسكرية الثابتة والطيارة والتي تقطع أوصال الضفة الغربية، بينما تمارس قوات الاحتلال أبشع ضروب الإذلال بحق المدنيين الفلسطينيين على الحواجز، وتسعى لتهويد مدينة القدس وعزلها عن محيطها العربي.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق