الحكومة تؤكد الحرص على تعميق الشراكة مع أمريكا

هلا أخبار – استقبل نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية ووزير دولة لتحديث القطاع العام ناصر الشريدة في مكتبه برئاسة الوزراء، اليوم الأربعاء، نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون تنسيق المساعدات الإقليمية كريس باكماير والوفد المرافق، بحضور وزيرة التخطيط والتعاون الدولي زينة طوقان.

وأكد الشريدة عمق علاقات الشراكة الاستراتيجية الأردنية-الأميركية والحرص على تعميقها في مختلف المجالات، مثمنا الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة الأميركية للأردن ومدى أهميته في مساعدة الأردن لدفع مسيرة التنمية ومواجهة التحديات الاقتصادية.

ولفت إلى أن الحكومة تعمل على وضع البرنامج التنفيذي لرؤية التحديث الاقتصادي والأولويات التي تتضمنها، والذي يستهدف تعزيز النمو الاقتصادي وإطلاق الإمكانات الاقتصادية والمولدة لفرص العمل والتشغيل.

وأشار إلى تداعيات أزمة اللجوء السوري على الأردن، والتي شكلت ضغطا على العديد من القطاعات والبنية التحتية، مؤكدا أهمية مواصلة المجتمع الدولي في دعم الأردن للاستمرار بتقديم الاحتياجات الأساسية للاجئين السوريين.

ولفت إلى أن خطة تحديث القطاع العام تستهدف رفع كفاءة الإدارة العامة وبناء القدرات المؤسسية وتبسيط الإجراءات وتطويرها بما ينعكس على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

واستعرض الشريدة عددا من المشروعات الكبرى التي يعتزم الأردن تنفيذها ومنها مشروع الناقل الوطني للمياه الذي سيعمل على مواجهة الاحتياجات المتزايدة للأردن من المياه.

وأكد نائب مساعد وزير الخارجية الأميركي، من جهته، أن الأردن شريكٌ استراتيجي للولايات المتحدة، مُؤكداً عمق علاقات التعاون الثنائي، واستمرار دعم الولايات المتحدة للأردن.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق