شركة تلسكوب تحصد تمويل استثماري للتوسع في الإمارات والسعودية

هلا أخبار – حصلت شركة تلسكوب الأردنية على تمويل استثماري غير معلن القيمة من ‏Select Venture Equity‏ في الإمارات ‏العربية المتحدة، حيث تم توقيع اتفاقية الاستثمار مؤخراً في دبي.‏

تأسست شركة تلسكوب في عام 2019 في عمان من قبل د. معتصم مسالمة، وهي شركة رائدة في مجال الإعلام ‏والتكنولوجيا، والتي تقدم المحتوى الترفيهي والإعلامي والتثقيفي، المرئي والمكتوب. ‏

وفقًا للدكتور مسالمة، سيتم استخدام هذا الاستثمار لتوسيع نشاط شركة تلسكوب في المملكة العربية السعودية ‏والإمارات العربية المتحدة بالإضافة إلى تحسين التفاعل مع المؤثرين والعملاء من خلال استخدام تقنيات التكنولوجيا ‏الحديثة. ‏

وأضاف مسالمة: ” نهدف لأن نكون أبرز حاضنة لإنشاء المحتوى، استكمالاً للنجاح الذي حققناه على مدى الثلاث ‏سنوات الماضية، حيث قمنا بتجهيز ستوديوهات حديثة على مساحات واسعة، مجهزة بأحدث المعدات والتقنيات ‏الفنية، وسيساعدنا التوسع التكنولوجي الذي نحن بصدد اعتماده بعد هذه الجولة الاستثمارية، على التقدم في إنشاء ‏المحتوى الإبداعي ونشره وتوزيعه بطرق مبتكرة وفريدة من نوعها على مستوى المنطقة. ‏

ومن جانبه صرّح مدير ‏Select Venture Equity، السيد أمجد مصطفى، “يتشكل اليوم عالم جديد في مجال الإعلام ‏المرئي والمحتوى مدعوماً بتقنيات التكنولوجيا الحديثة والتي ستعطي هذا المجال بُعداً آخر”. وأضاف: بحثنا كثيراَ عن ‏شركة محتوى إعلامي ذات عقلية حرة ونهج ابداعي ومبتكِر ومستعدّة لخوض تحديات جديدة في هذا المجال، حتى وجدنا ‏تلسكوب، شركة مليئة بالطاقات الشبابية والمواهب، من المؤسسين لفريق العمل كاملاً، ويمتلكون شغفاً حقيقياً للتطور ‏والتقدم.‏

وأضاف السيد أمجد مصطفى: “إن وتيرة التغيير في صناعة الإعلام سريعة للغاية، لذلك يجب أن نتحرك بسرعة باستخدام ‏الحلول المبتكرة والتي تحددها سلوكيات المستهلكين المتغيرة، لملء هذه الفجوة بمحتوى إبداعي، قوي وجذّاب، ونشره ‏على قنوات التواصل المختلفة. ‏

ومن جانبه، أشار الدكتور معتصم أن شركة تلسكوب أصبحت شركة رائدة في مجالها في صناعة تكنولوجيا الإعلام على ‏مستوى المنطقة، بإنتاج أكثر من 1000 مقطع فيديو وبرنامج مصور. ويتابع قنواتها ما يزيد عن 2 مليون متابع في الشرق ‏الأوسط وشمال إفريقيا. كما ساعدت ما يزيد عن 100 مؤثر وصانع محتوى على تنمية منصاتهم ومحتواهم المرئي عبر ‏الإنترنت.‏

وأضاف الدكتور مسالمة في ختام حديثه، ” تسخير التكنولوجيا لخدمة مجال الإعلام وإثراء المحتوى سيمكننا من تطوير ‏إنتاجاتنا العربية، وسرعان ما سيدرك المؤثرون وكبرى العلامات التجارية والشركات القيمة التي سنقدمها للمنطقة ‏العربية”.‏





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق