وزيرة التنمية الاجتماعية تبحث تحسين الخدمات للاجئين

هلا أخبار – بحثت وزيرة التنمية الاجتماعية، وفاء بني مصطفى، خلال استقبالها بمكتبها، اليوم الخميس، المنسق المقيم للأمم المتحدة بالإنابة، ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن، دومينيك بارتش،بحضور المعنيين من كلا الطرفي سبل تحسين الخدمات الاجتماعية المقدمة للاجئين.

وأشارت بني مصطفى إلى خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية وما ورد فيها من محاور أولت العناية الكاملة والاهتمام اللازم بمواضيع الحماية الاجتماعية للاجئين، مبينة أن الأردن ومنذ البداية عمل على تقديم الخدمات، انطلاقًا من حرصه والتزامه بالحفاظ على حقوق الإنسان.

وأوضحت بني مصطفى أن الخدمات التي تقدمها الوزارة في مجال الحماية الاجتماعية للفئات المختلفة مثل الأحداث وذوي الإعاقة وضحايا العنف الأسري تحظى بجودة عالية، مؤكدة قدرة موظفي الوزارة المتخصصين المدربين والمؤهلين في هذا المجال.

بدوره، أشاد بارتش بالدور الحكومي في الأردن الذي أولى اللاجئين جل العناية والاهتمام والرعاية وبالأدوار التي تقدمها الوزارة من ناحية الخدمات الاجتماعية المقدمة.

كما أشاد بالخبرة الموجودة لدى صندوق المعونة الوطنية وموظفي وزارة التنمية الاجتماعية، مبينا أهمية الاستفادة من الخبرات الفنية من خلال عقد عدة اجتماعات بين خبراء الحماية الاجتماعية في المفوضية السامية ونظرائهم من خبراء الحماية الاجتماعية في كل من الوزارة والصندوق.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق