مجلس النواب ينعى شهداء الوطن

هلا أخبار – ينعى رئيس وأعضاء مجلس النواب، شهداء الوطن، الذين التحقوا بدرب الشهادة والبطولة والفداء خلال مداهمة مشتبه به بمقتل الشهيد الدلابيح صباح اليوم الاثنين.

ويتضرع المجلس من العلي القدير أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان وحُسن العزاء، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

وأضاف المجلس أن أيادي الغدر الآثمة لن تنال من عزيمة الأردنيين، وسيبقى أبناء شعبنا العظيم ملتفين خلف قيادة سيد البلاد جلالة الملك عبدالله الثاني المفدى، وجيشه وأجهزتنا الأمنية التي قدمت وما تزال أروع صور البطولة والفداء دفاعا عن أمن واستقرار الوطن.

وأكد المجلس وقوفه خلف جيشنا وأجهزتنا الأمنية في عملياتهم التي تسعى إلى حفظ أمن واستقرار الوطن، داعياً العلي القدير أن يحفظ وطننا العزيز من كل سوء ومكروه، وأن يديم على بلدنا نعمة الأمن والاستقرار.

وشدد المجلس على ضرورة التعامل بحزم وقوة مع كل من يرفع السلاح في وجه الدولة ، داعياً الى التصدي الى كل من تسول له نفسه الاعتداء على رجال الأمن بأي شكل من الأشكال أو الاعتداء على الممتلكات العامة أو الخاصة أو قطع الطرق أو ترويع المواطنين وفي أي بُقعة على أرض وطننا الحبيب.

وأعرب المجلس عن اعتزازه بالقوات المسلحة الأردنية-الجيش العربي والأجهزة الأمنية وأبناء الوطن المخلصين، الذين وقفوا على الدوام سندًا منيعًا إلى جانب الوطن وأمنه واستقراره، ليبقى واحة أمن وأمان، مشيرا الى أن الاردن بقيادته الهاشمية الحكيمة وقوة جيشه الباسل وحرفية اجهزته الامنية ووعي شعبه العظيم قادر على تجاوز مثل هذه الأزمات والتحديات.

وإذ يهيب المجلس بأبناء الوطن الأوفياء الوقوف صفاً واحداً، كعهدهم على مر العقود، في رفض وإدانة أي سلوك خارج عن القانون، فإنه لن يقبل التطاول أو الاعتداء على نشامى أجهزتنا الأمنية الساهرين على أمن الوطن والمواطنين وإدانة وعزل القلة القليلة التي تقترف الاعتداءات، والتي لن تجد من الأردنيين إلا التصدي بكل حزم وثبات.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق