إجراءات رسمية ضد الحسابات الوهمية عبر مواقع التواصل

 وتحويل منشئها للقضاء ومخاطبة شركات التواصل الاجتماعي العالمية لإغلاقها

هلا أخبار – إسماعيل عُباده – كشف رئيس المركز الوطني للأمن السيبراني المهندس بسام المحارمة، عن الإجراءات الحكومية المتخذة ضد الحسابات الوهمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

المحارمة، قال في تصريح لـ “هلا أخبار”، اليوم الثلاثاء، إنه يتم رصد الحسابات الوهمية عبر مواقع التواصل، ومخاطبة شركات التواصل الاجتماعي العالمية؛ لإغلاق هذه الحسابات ومعرفة مصدرها سواء كان الأردن أو في الخارج.

وبين الحسابات الوهمية يتم رصدها خاصة عبر وحدة الجرائم الإلكترونية في مديرية الأمن العام.

من جهته، قال رئيس وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية الرائد محمود المغايرة، في تصريح لـ “هلا أخبار”، إن الحسابات الوهمية التي يتم رصدها، عبر مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن، يتم مخاطبة الشركات العالمية لإغلاقها في حال كان منشئ الحساب خارج الأردن.

وأضاف المغايرة، أنه في حال كان منشئ الحساب الوهمي من داخل الأردن، يتم تحويله للقضاء.

وتابعت مديرية الأمن العام وبأسف شديد، ما تناقله البعض من إشاعات مغلوطة، وصلت بالبعض إلى حد الإساءة لجهودها وتضحيات أبنائها، الذين سالت دماؤهم الزكية فداءً للوطن.

وكانت مديرية الأمن العام، أكدت أمس الإثنين، أنها لن تسمح بأي تجاوز يتعدى حدود القانون وقواعد الأخلاق، وأن دماء شهدائها التي لم ولن تجفَّ وستبقى ندية طاهرة، هي عنوان العزة والكرامة، وبأنها ستتابع وبقوة القانون، كلَّ مشكك يتناقل روايات يقصد بها الإساءة أو تحقيق منافع ضيقة.

وشددت أن وحدة الجرائم الإلكترونية تقوم برصد واستدعاء وضبط كل من قام بالنشر أو التعليق أو ساهم في نشر خطاب الكراهية والتحريض ضد رجال الأمن.

 






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق