إعلام عبري يرجح إعلان نتنياهو تمكنه من تشكيل الحكومة

هلا أخبار – رجحت وسائل إعلام عبرية، أن يبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي المكلف بنيامين نتنياهو الرئيس إسحاق هرتسوغ، مساء الأربعاء، أنه تمكن من تشكيل حكومته.

وينتهي عند منتصف الليل، التفويض الذي حصل عليه نتنياهو زعيم حزب "الليكود" (32 مقعدا من أصل 120 بالكنيست) من الرئيس هرتسوغ لتشكيل الحكومة، بعد مهلة 28 يوما تبعها تمديد 10 أيام.

وحال لم يتمكن نتنياهو من إعلان تشكيل الحكومة خلال ساعات، فيمكنه أن يطلب من هرتسوغ تمديدا أخيرا مدته 4 أيام، وللرئيس الموافقة على الطلب أو رفضه، وإذا رفض فعليه تكليف رئيس الحزب الثاني في الكنيست "هناك مستقبل" (24 مقعدا) رئيس الوزراء المنتهية ولايته يائير لبيد بتشكيل الحكومة.

وقالت صحيفة "يسرائيل هيوم"، إنه من المتوقع أن يبلغ نتنياهو الرئيس بأنه "نجح في تشكيل حكومة، وذلك قبل منتصف الليل حيث تنتهي صلاحية التفويض الذي حصل عليه لإنجاز المهمة".

ومع ذلك، قالت صحيفة "معاريف" إن مكتب نتنياهو "يخشى أن يجد الرئيس صعوبة في قبول إعلانه تشكيل الحكومة، دون توقيع جميع الاتفاقات الخاصة بتشكيل الائتلاف الحكومي المقبل".

وأضافت: "لذلك فإن فريق الليكود المفاوض مصمم على إغلاق جميع التفاصيل النهائية، وكذلك التوقيع على جميع الاتفاقات في الساعات القليلة المقبلة، قبل الاتصال بالرئيس".

وتوصّل نتنياهو إلى اتفاقيات مع أحزاب معسكره "الصهيونية الدينية" (يميني) والأحزاب اليمينية "القوة اليهودية" و"نوعام" و"شاس"، و"يهودوت هتوراه"، على آلية توزيع الحقائب الوزارية عليهم وصلاحيات وزرائهم، لكن هناك بعض النقاط مع الحزب الأخير لم يتم حسمها وتجرى حاليا مفاوضات ماراثونية بشأنها، بحسب المصدر ذاته.

وتابعت الصحيفة: "الخطوة التالية التي تنتظر نتنياهو بعد الانتهاء من سن قوانين في الكنيست لصالح شركائه في الائتلاف، هي توزيع الأدوار بين أعضاء الليكود".

وأوضحت أن جولة المحادثات الأولى التي أجراها نتنياهو مع أعضاء حزبه قبل نحو أسبوعين أظهرت "صورة معقدة لتوتر كبير".

ولفتت إلى أن "عدد من يطلبون حقائب وزارية في الحزب يزيدون على عدد الحقائب المتبقية لليكود بعد المفاوضات الائتلافية".

ومن المتوقع أن يعين نتنياهو أعضاء "الليكود" يوآف غالانت وزيرا للدفاع، وياريف ليفين (الرئيس المؤقت للكنيست) وزيرا للعدل، فيما يتنافس كل من السفير الإسرائيلي السابق في واشنطن رون ديرمر ووزير الأمن الداخلي الأسبق أمير أوحانا ووزير المالية الأسبق يسرائيل كاتس، على منصب وزير الخارجية.

ومن جانبها، قالت القناة (12) الإسرائيلية الخاصة، إن "الحكومة الجديدة وحال أعلن نتنياهو النجاح في تشكيلها سوف تؤدي اليمين أمام الكنيست يوم الاثنين المقبل بعد انتهاء عيد الأنوار اليهودي (حانوكا)".

ويصوّت الكنيست الإسرائيلي على مشاريع قوانين لتثبيت صلاحيات الوزراء، بمن فيهم زعيم "القوة اليهودية" إيتمار بن غفير الذي سيتولى حقيبة الأمن القومي، وزعيم "الصهيونية الدينية" بتسلئيل سموتريتش الذي سيحصل على حقيبة المالية، وزعيم حزب "شاس" اليميني الديني آرييه درعي الذي سيحصل على حقيبة الداخلية.

(الأناضول)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق