“الصحة” تتسلم تبرعاً بـ 322 ألف دينار لتجويد خدمات الرعاية الصحية

هلا أخبار-  تسلمت وزارة الصحة، تبرعاً من الجمعية الملكية للتوعية الصحية بمبلغ 322 ألف دينار، لغايات دعم جهود الوزارة في تجويد خدمات الرعاية الصحية والاستجابة للمخاطر نتيجة جائحة كورونا في جميع أنحاء المملكة.

ويأتي ذلك ضمن المرحلة الثانية لمشروع “الأمراض المزمنة في ظل جائحة كورونا” الذي تنفذه الجمعية الملكية للتوعية الصحية بدعم من مؤسسة السكري العالمية.

وأشاد وزير الصحة الدكتور فراس الهواري بالتبرع الكريم والدعم المستمر من الجمعية لجهود وزارة الصحة خلال جائحة كورونا خاصة في تأمين استمرارية الخدمات المقدمة لمرضى الأمراض غير السارية والحرص على عدم انقطاعها، والخروج بحلول تؤمن الخدمات الوقائية والاستشارة اللازمة، مثمنا جهود الجمعية المبذولة للوقاية من الأمراض المزمنة والسيطرة عليها.

وأكدت المديرة العامة للجمعية الملكية للتوعية الصحية الدكتورة أمل عريفج، من جهتها، أهمية الشراكة المستمرة بين الجمعية والوزارة للتصدي للأمراض المزمنة، والأثر الإيجابي لهذه الشراكة في حماية الفرد ورفع الوعي الصحي لدى المجتمع الأردني.

يشار إلى أن الجمعية الملكية للتوعية الصحية هي احدى مبادرات جلالة الملكة رانيا العبد الله الهادفة إلى زيادة الوعي الصحي وتمكين المجتمع المحلي من اتباع سلوكيات صحية إيجابية، حيث تقوم بتنفيذ برامج تنموية لتلبية احتياجات المجتمع المحلي، والتي تتماشى مع الأولويات الصحية الوطنية.

–(بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق