تفويض جديد لقوة مراقبي الأمم المتحدة لفض الاشتباك بالجولان

لمدة ستة أشهر

هلا أخبار – جدد مجلس الأمن الدولي بالإجماع الليلة الماضية، ولاية قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك (أندوف) في الجولان لمدة ستة أشهرـ أي لغاية 30 حزيران 2023.

وطلب المجلس بالقرار الذي حمل الرقم 2671 من الأمين العام للأمم المتحدة، ضمان امتلاك القوة القدرات والموارد اللازمة لإنجاز مهامها بطريقة آمنة ومأمونة.

ودعا المجلس المؤلف من 15 عضوا، الأطراف المعنية إلى التنفيذ الفوري لقرار مجلس الأمن رقم 338 المؤرخ بـ 22 تشرين الأول 1973، مشددا على ضرورة التزام الطرفين بالاحترام الصارم والكامل لشروط اتفاق فض الاشتباك بين القوات لعام 1974، ودعوتهما إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس ومنع أي انتهاكات لوقف إطلاق النار والمنطقة الفاصلة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق