الدولار يستقر مع تراجع التفاؤل إزاء تخفيف الصين قيود كورونا

هلا أخبار – استقر الدولار الخميس 29 ديسمبر بعد ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية الطويلة الأجل الليلة الماضية، مع تراجع التفاؤل الأولي بشأن تخفيف الصين قيود كورونا وفتح الاقتصاد.

وبعد إزالة الصين لقاعدة الحجر الصحي الخاصة بها للمسافرين الوافدين بداية من الثامن من يناير كانون الثاني، قالت دول مثل الولايات المتحدة واليابان والهند إنها ستطلب اختبارات كوفيد-19 للقادمين من الصين.

وأدت السرعة التي ألغت بها الصين قواعد كوفيد-19 إلى إنهاك نظامها الصحي الهش وأثارت مخاوف بشأن انتشار الفيروس.

وارتفع الين الياباني 0.5% تقريبا إلى 133.83 ين للدولار.

وصعد الجنيه الإسترليني 0.19% إلى 1.2040 دولار، لكنه لم يبتعد كثيرا عن أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع عند 1.1993 دولار الأسبوع الماضي، وزاد اليورو 0.15% عند 1.0628 دولار.

وأدت حالة عدم اليقين بشأن التوقعات الاقتصادية العالمية، فضلاً عن المخاوف المتزايدة بشأن الركود في الولايات المتحدة، إلى انخفاض عوائد سندات الخزانة الأميركية لمدة عامين، والتي تتحرك عادة وفقا لتوقعات أسعار الفائدة، الليلة الماضية. وبلغت 4.3512 في المئة.

وفي غضون ذلك، بلغ العائد على سندات الخزانة الأميركية القياسية لأجل عشر سنوات 3.8656% بعد أن ارتفع إلى أعلى مستوى في أكثر من شهر عند 3.8920% الليلة الماضية.

واستقر مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة عملات عند 104.28.

وارتفع الدولار الاسترالي 0.16% إلى 0.6751 دولار، بينما تقدم الدولار النيوزيلندي 0.33% إلى 0.6331 دولار.

وصعد اليوان الصيني في الخارج بشكل طفيف إلى 6.9932 للدولار.

وفي سوق العملات المشفرة، ارتفعت بتكوين 0.13% إلى 16561 دولارا، بينما ارتفعت إثير 0.26% إلى 1192.60 دولار، على الرغم من أن كليهما في طريقه للانخفاض بأكثر من 60% هذا العام.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق