مجلس محافظة إربد يدعو لتشريع يتيح تدوير موزانات المشاريع المتعثرة

هلا أخبار – استهل مجلس محافظة إربد جلسته التي عقدها، اليوم الخميس، برئاسة رئيس المجلس خلدون بني هاني بالوقوف دقيقة حداد وقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الواجب من مرتبات الأمن العام.

وأكد رئيس المجلس في بداية الجلسة التفاف الجميع حول الوطن وقيادته الهاشمية وأجهزته الأمنية ومؤسساته، ودعا إلى التنبه من المتسللين بين صفوف المواطنين بهدف إثارة الفتن وتحقيق أهداف ومطامع خارجه عن نطاق المطالب السلمية.

وجدد المجلس مطالبته بإجراء تعديل تشريعي على قانون الإدارة المحلية المتعلق بموازنة مجالس المحافظات، بما يتيح تدوير المبالغ المرصودة للمشاريع المستمرة للسنة التي تليها دون أن تعود إلى خزينة الدولة.

وجاءت هذه المطالبة التي أجمع عليها المجلس في ظل تواضع حجم الإنجاز بالمشاريع المدرجة على موازنة عام 2022 التي لم تتجاوز 68 بالمئة منها مع انقضاء السنة المالية.

وأشار أعضاء في المجلس إلى نسبة الإنجاز في بعض القطاعات كانت “صفر” بالمئة، كما هو بعدد من مشاريع قطاع المياه والتربية والصحة ما يعني عدم القدرة على الإنفاق لهذه المشاريع من موازنة العام الحالي، وهو ما شكل إرباكا للاستمرار بإنجاز هذه المشاريع الحيوية.

وأوضحوا أن نسبة الإنفاق المصروفة من موازنة العام الحالي المقدرة بـ12 مليون و 174 ألف دينار بلغت 23 بالمئة.

وقرر المجلس تشكيل لجنة مهمتها التباحث مع المدراء المعنيين في الميدان للوقوف على واقع الحال بالنسبة للمشاريع المدرجة، كما قرر المجلس بالتزكية ترشيح لواء بني كنانة للمنافسة على لواء الثقافة الأردنية للعام المقبل على أن تكون مدينة أم قيس الأثرية هي مدينة الثقافة الأردنية.

ووضع رئيس المجلس بني هاني أعضاء المجلس بآخر المستجدات والتحضيرات للانتقال للمبنى الدائم المستأجر من البلدية والواقع في حدائق الملك عبدالله الثاني، لافتًا إلى أنه سيصار للانتقال إلى المقر الجديد اعتبارًا من يوم الاثنين المقبل، تمهيدًا لعقد الجلسة المقبلة للمجلس في موقعه الجديد.

وأجّل المجلس النظر بإقرار التعليمات الخاصة بالنظام الداخلي للمجلس للجلسة القادمة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق