محافظ إربد وقادة الأجهزة الأمنية يهنئون الطوائف المسيحية بالأعياد المجيدة

هلا أخبار – قدم محافظ إربد، رضوان العتوم، وقادة الأجهزة الأمنية في المحافظة، والحكام الإداريين، التهنئة للطوائف المسيحية بأعياد الميلاد المجيدة.

وقال العتوم، خلال زيارته كنيسة الروم الكاثوليك في إربد بحضور الأب غالب البواب راعي الكنسية، وممثلي الطوائف المسيحية المختلفة إن الأردن بقيادته الهاشمية الحكيمة سيبقى دائما بلد الأمن والأمان والعيش المشترك والمواطنة والأخوة هي ديدنه لا فرق بين مواطن وآخر إلا بمقدار ما يقدم للوطن.

وأكد أن خطاب جلالة الملك عبدالله الثاني في كل المحافل الدولية ركز على أهمية السلام والتعايش وكرامة الإنسان، مشيدا بالجهود الكبيرة التي يبذلها جلالته في هذا الجانب، لافتا إلى أن مركز التعايش الديني في الأردن هو خير دليل على احترام هذه المبادئ السامية التي تتيح للجميع ممارسة شعائرهم الدينية بكل حرية وأمن وأمان.

وأشار المحافظ العتوم إلى أن الجميع مسلمين ومسيحيين يجمعون على التمسك بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس كصمام أمان في الدفاع عنها وحمايتها من محاولات التهويد التي تتعرض لها.

وثمن الأب البواب باسم الطوائف المسيحية في المحافظة هذه اللفتة من قبل المحافظ والأجهزة الأمنية والمسؤولين بما يؤكد أننا في الأردن نعيش تحت سقف واحد وهدف واحد هو الأردن بكل مكوناته ومنجزاته ونعمل من أجله ومن أجل كرامة إنسانه وعيشه الرغيد وأمنه وأمانه.

واكد أن الأردن يتفرد بهذه الميزة في العيش المشترك بلا أي نوع من التمييز، فالجميع ينصهر في بوتقة الوطن والقيادة الهاشمية ولاء وانتماء.

وترحم الأب البواب على شهداء الوطن الذي قضوا في سبيل حماية أمنه وممتلكاته وحرية الآخرين، داعيا الله أن يحفظ الأردن بلد الأمن والأمان والتسامح والاعتدال.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق