مجلس النقباء: مؤتمر القدس بارقة أمل تنتظرها الشعوب العربية

هلا أخبار – قال رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين الزراعيين المهندس علي أبو نقطة ان “مؤتمر دعم القدس صمود وتنمية” في القاهرة هو خطوة إيجابية مقدرة، تأتي في التوقيت الصحيح لدعم صمود أشقائنا في فلسطين.

وأكد أبو نقطة أننا في النقابات المهنية ننظر بعين التقدير للمشاركة الأردنية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم ولكل جهد يعيد توجيه البوصلة نحو فلسطين، دعماً و تعزيزاً للصمود و إحياءً للقضية واستمراريتها في العالم أجمع ليعود الحق إلى أصحابه و إن طال الزمن.

وأضاف رئيس مجلس النقباء أننا نقف بكل جهدنا وقوتنا مع مواقف مملكتنا الأردنية الهاشمية الداعمة لأهلنا وأشقائنا في فلسطين، وكل ما يعزز من وصايتنا الهاشمية على القدس والمقدسات، وأن أي مساس بها أو محاولة الانتقاص منها نعتبره اعتداءً على السيادة الأردنية لا يقبله شعبنا الأردني الذي لايرى الاحتلال إلا عدواً صهيونياً سيرحل يوماً ما عن الأرض.

وذكر أبو نقطة ان مؤتمر القدس اليوم في القاهرة هو بارقة أمل تنتظرها الشعوب العربية منذ زمن لتعيد للقضية الفلسطينية حضورها في جو من الوحدة وتوجيه الجهد والفعل نحو الصمود والتنمية, وهي بانتظار الانجاز الحقيقي على الأرض.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق