يبعد 4000 سنة ضوئية.. صوت جسم فضائي يثير دهشة العلماء

هلا اخبار- رصد فريق أسترالي من علماء الفلك جسما يدور على بعد 4000 سنة ضوئية، يرسل إشارات صوتية متكررة إلى الأرض.

ويرسل الجسم إشارات راديوية متكررة إلى الأرض كل 18 دقيقة، ما أثار قلق العلماء في البداية من أنهم ربما التقطوا رسالة من حضارة غريبة بعيدة.

وتظهر الملاحظات أن الجسم يطلق دفعة عملاقة من الطاقة 3 مرات في الساعة.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أثار اكتشافه للمرة الأولى دهشة عالمة الفيزياء الفلكية ناتاشا هيرلي، التي قالت: “ظننا في البداية أنه دليل لوجود حياة أخرى خارج الأرض”.

وأضافت: “كان هذا غير متوقع على الإطلاق، لقد كان مخيفا بالنسبة لعالم فلك لأنه لا يوجد حتى اليوم شيئا معروفا في السماء يفعل ذلك”.

يعتقد العلماء الآن أنه يمكن أن يكون نجما نيوترونيا مع مجال مغناطيسي فائق القوة، وهذا ما يُعرف باسم “النجم المغناطيسي”.

ويدور النجم المغناطيسي بسرعة هائلة حول محوره حتى أنه ينهي دورة بين 1 و 10 ثوان.

ومع ذلك، لا تزال هذه النجوم غامضة إلى حد كبير، ولا يعرف علماء الفلك سوى القليل جدا عن خصائصها، وكيف تتشكل، أو حتى ما هي عليه.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق