“التخلّص من القلق لدى الأطفال” ورشة توعوية للأهل ضمن مبادرة “سفراء الصحة والسعادة”

هلا أخبار – "التخلّص من القلق لدى الأطفال” هو محور الورشة التوعوية التي أُقيمت مؤخرًا للأهل في متحف الأطفال الأردن ضمن مبادرة “سفراء الصحة والسعادة”، وهي مبادرة توعوية تم إطلاقها بموجب الشراكة الوطيدة القائمة بين المتحف ومجلتيّ نكهات عائلية و Family Flavours، وتتمحور رسالتها حول تزويد العائلة بنصائح يستطيع أطفالهم من خلالها النمو في بيئة مليئة بالصحة والسعادة.

وجاءت الورشة التي قدمتها اختصاصية الصحة النفسية رانية السعدي على عدّة محاور وهي: مفهوم القلق وأنواعه لدى الأطفال وأسبابه، تأثير الشعور بالقلق الدائم الموجود لديهم، السُبل الصحيحة لمساعدتهم تخطي القلق والتوتر، وأخيرًا مهارات وأدوات يوميّة فعّالة للتعامل مع هذه المسألة.
وبحسب السعدي، فإنه ” تبعًا لهذه المؤثرات، ظهرت الكثير من المشاكل التي تهدد هوية الأطفال واحترامهم لذاتهم، و بالتالي ظهور مستويات جديدة من القلق والتوتر لديهم تتجاوز سنوات عمرهم، الأمر الذي أثار ضرورة فهمنا كأمهات وآباء حقيقة ما يمرّون به كي نتمكن من مساعدتهم”.
استهدفت الورشة الأهل من زوّار المتحف لتعزيز الوعي لديهم حول الضغوطات التي يتعرض لها الأطفال في خضم الحياة الحديثة، ومنها على سبيل المثال لا الحصر، التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي، التعرض للإعلام عبر الإنترنت، النظم العالية المختلفة، والوباء.

ومن منطلق رسالة مجلتيّ نكهات عائلية و Family Flavours التي قامت على أساسها مبادرة “سفراء الصحة والسعادة”، تم فتح باب الحجز المسبق لحضور الورشة مجاناً، كما أُتيح للأهل الراغبين بالالتحاق لصفوف الورشة إحضار أطفالهم برفقتهم، حيث قدم لهم المتحف بعض الأنشطة التفاعلية ووفّر خدمة الإشراف على الأطفال من عمر 6 سنوات فأكبر.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق