فاعليات شعبية ورسمية تحتفل باليوم الوطني للعلم

هلا أخبار – احتفلت فاعليات رسمية وشعبية ومؤسسات مجتمع مدني، اليوم الأحد، بمناسبة اليوم الوطني للعلم الأردني الذي يصادف السادس عشر من نيسان.

ففي إربد، احتفلت مديرية شباب المحافظة والمراكز الشبابية التابعة لها باليوم الوطني للعلم الأردني، بتزيين ورفع العلم الأردني في جميع المنشآت والمراكز الشبابية في المحافظة.

وقال مدير شباب إربد، يحيى المومني، إن الاحتفال بيوم العلم له معان ودلالات كثيرة تتجلى في التعبير عن الانتماء والمحبة للوطن وتعزيز الحس الوطني بكل محبة وتقدير واعتزاز، ويرسخ لدى الأجيال الشابة روح الانتماء والولاء للوطن والقيادة الهاشمية الحكيمة.

كما احتفلت جامعة اليرموك اليوم، بمناسبة اليوم الوطني للعلم الأردني.

وقال رئيس الجامعة، الدكتور إسلام مسّاد، خلال مشاركته طلبة المدرسة النموذجية الاحتفال، إن مشاركة طلبة المدرسة النموذجية في الاحتفالات الوطنية تعزز الهوية الوطنية لدى الأجيال، لما تحمله هذه الاحتفالات من ترسيخ وتنمية لروح الانتماء والولاء للوطن وقيادتنا الهاشمية، وتسهم في تشكيل الوعي لديهم حول رمزيات ومدلولات تاريخ أمتنا ونهضتها.

وأشار إلى أن احتفاء الأردن باليوم الوطني للعلم الأردني يأتي تقديرا لرمزية رايتنا الأردنية بأبعادها التاريخية والمعنوية، فهي امتداد لحضارة إسلامية عربية هاشمية عريقة تجسد معاني الكبرياء والعز والفخار، وتأبى إلا أن تكون رمزا راسخا لإرث عربي خالد.

إلى ذلك، تزينت واجهات وساحات الهيئات الثقافية المنتشرة في محافظة إربد اليوم، بألوان ورسومات العلم الأردني، احتفالا باليوم الوطني للعلم الأردني.

وقال مدير ثقافة إربد، عاقل خوالدة، لوكالة الأنباء الأردنية(بترا)، إن الاحتفال بهذه المناسبة يعمق فينا ثقافة الانتماء للعلم والوطن الغالي، والذي سيبقى خفاقا عاليا في سماء الوطن بهمة قائدنا الهاشمي المفدى وشعبه العظيم.

وأشار إلى أن واجهات وساحات بيت عرار الثقافي تزينت أيضا بالعلم الأردني الذي يرفرف عاليا خفاقا في السماء، لافتا إلى أنه جرى توزيع العلم الأردني على جميع المراكز والهيئات الثقافية والمواطنين في الساحات والشوارع العامة.

كما احتفلت مديرية سياحة الطفيلة بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم بمحافظة الطفيلة اليوم في موقع قلعة الطفيلة التاريخية، بمناسبة اليوم الوطني للعلم الأردني وضمن حملة “علمنا عال”، نحو تعميق قيم العلم الأردني في النفوس.

واشتملت الاحتفالية، بحضور مديرة سياحة الطفيلة خلود الجرابعة، ومدير التربية والتعليم الدكتور سالم الرفوع، ومدير مديرية الآثار أشرف الرواشدة، وبمشاركة عدد من المدارس على كلمات وفقرات فنية وقصائد شعرية، عبرت عن معاني الاعتزاز والفخار بهذا اليوم، من خلال إبراز حضور قيم العلم في الذاكرة الوطنية، مثلما جرى إقامة جدارية على بوابة قلعة الطفيلة التاريخية ورفع العلم الأردني فوقها.

وشارك في الاحتفالية مجموعة من المرشدات والكشافة، حيث قدموا فقرات كشفية متنوعة حاملين الأعلام الأردنية.

وأشار الرفوع إلى أن يوم العلم الأردني حالة وطنية فريدة يجتمع حولها الأردنيون بكل معاني الفخر والاعتزاز، وتتجدد فيهم حكايات الوطن ومنجزاته ومعاني النشيد الذي تعلق به الأردنيون منذ تأسيس الدولة الأردنية، لافتا إلى أن تربية الطفيلة أطلقت مبادرة وطنية ستنفذ في جميع المدارس المحافظة تحت شعار: “خافقا في المعالي”.

من جهتها، بينت الجرابعة أهمية هذه المناسبة التي تبعث معاني الفخر والاعتزاز بعَلَم الدولة الأردنية والتفافنا حول راية الوطن بقيادة الهاشميين.

وفي السياق، احتفلت سلطة إقليم البترا التنموي السياحي بيوم العلم الأردني، حيث تزينت المدينة ومؤسساتها بالأعلام.

وقال رئيس مفوضي سلطة إقليم البترا، الدكتور سليمان الفرجات، لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، إن العلم يرمز للهوية الأردنية كما هي البترا والتي تعتبر مرآة الأردن للعالم لكي يروا فيها الثقافة الأردنية وهويتها.

و أضاف الفرجات أنه جرى إطلاق مشروع سياحي بهذه المناسبة في المدينة من قبل شركة سياحية بالتعاون مع إقليم البترا وهو الأول من نوعة في الشرق الأوسط ممثلا بمنطاد ثابت مزدان بالعلم الأردني تزامنا مع احتفالات المملكة باليوم الوطني للعلم الأردني.

وأشار إلى أن المنطاد بتسع لـ 30 شخصا مثبت بـ 6 قواعد في الأرض، حيث يرتفع الى الأعلى حوالي 300 متر ويثبت في هذا الارتفاع لمدة 30 دقيقة يتمتع السائح خلالها بمشاهدة جمال المنطقة وجبالها في جميع الاتجاهات ليعود من جديد الى الأرض بواسطة السحب بونشات بنسب أمان وسلامة عامة عالية جدا.

واحتفلت مدارس اللواء بيوم العلم خلال احتفالات تخللها رفع العلم وإلقاء كلمات وأناشيد وطنية.

وعمدت جمعيات البترا الخيرية إلى توزيع الأعلام على المواطنين في الشوارع وتنبيه المؤسسات التي تعاني من تلف في أعلامها واستبدالها بأعلام جديدة.

وفي العقبة، نظمت سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والشرطة المجتمعية في مديرية شرطة العقبة، بالتعاون مع مجلس الخدمات المشتركة، مبادرة جرى فيها توزيع العلم الأردني على الدوائر الحكومية وعدد من المركبات في محافظة العقبة.

وأكد المدير الإداري في سلطة العقبة، الدكتور صبري الرفوع، أن المبادرة تأتي تعزيزاً للدور المهم الذي يمثله علم الدولة الأردنية، حيث تم توزيع العلم الوطني على مناطق مدينة العقبة والعديد من المؤسسات الرسمية والخاصة، مشيرًا إلى أن من الواجب أن نؤمن بتحقيق الإنجازات بناءً على الوفاء والانتماء للمؤسسة التي تزرع فينا القدرة على العطاء للوطن والشعب.

وفي الرمثا، شاركت مديرية التربية والتعليم الاحتفال بيوم العلم الأردني”علمنا عال”، وتزينت جميع المدارس بالعلم الأردني على سارياتها ومداخلها وجدرانها احتفالا بهذه المناسبة.

وقال مدير التربية، أحمد الملكاوي، إن هذه المناسبة تنمي حس الانتماء والولاء في النفوس لتراب هذا الوطن والراية الهاشمية بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني، مؤكدا أهمية الاحتفال باليوم الوطني للعلم وإظهار معالم الفرح والسرور بهذه المناسبة الوطنية العزيزة.

وجرى خلال احتفالات المدارس في اللواء تقديم فقرات ولوحات فنيّة في طابور الصباح، احتفاء بهذه المناسبة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق