مفوض حقوق الإنسان بالسودان يدعو طرفي النزاع للمفاوضات

هلا أخبار – دعا مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، فولكر تورك إلى الوقف الفوري للأعمال القتالية في السودان، وناشد القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع العودة إلى طاولة المفاوضات.

ووفقاً للموقع الرسمي للأمم المتحدة، قال تورك في بيان صحفي، إن معظم القتال يتركز في أجزاء مكتظة بالسكان في العاصمة الخرطوم والمناطق السكنية من المدن الأخرى في السودان.

وأضاف: “يعرض القصف الجوي والمدفعي، بما في ذلك استخدام الأسلحة المتفجرة ذات التأثير واسع النطاق، المدنيين لمخاطر الموت والإصابات”.

ودعا الطرفين الى الالتزام بقواعد القانون الدولي الذي يحتم ضمان حماية المدنيين والبنية الأساسية المدنية، مثل المدارس والمستشفيات قائلا: إن على الطرفين ضمان احترام هذه الالتزامات.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق