غوتيريش: نزاع السودان قد يمتد إلى المنطقة كلها

هلا أخبار – حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الإثنين من أن أعمال العنف المتواصلة في السودان بين الطرفين المتحاربين قد “تمتد إلى كامل المنطقة وأبعد منها”.

وقال خلال نقاش في مجلس الأمن بشأن التعددية إن الوضع في السودان “يستمر في التدهور”.

قتل 427 شخصا وجرح 4000 تقريبا خلال عشرة أيام من المعارك في السودان بين الجيش وقوات الدعم السريع.

واضاف “يجب أن تتوقف أعمال العنف. إنها تهدد بحريق كارثي داخل السودان قد يمتد إلى كامل المنطقة وأبعد منها”.

وأكد أنه “على تواصل مستمر مع طرفي النزاع ودعوتُهما لنزع فتيل التوترات والعودة إلى طاولة التفاوض”.

وتابع “علينا جميعا أن نبذل كل ما في وسعنا لإبعاد السودان من حافة الهاوية” مجددا الدعوة إلى وقف لإطلاق النار.

تأتي تصريحاته بعد إعلان الأمم المتحدة عن بقاء رئيس بعثتها فولكر بيرتيس في السودان رغم تسارع عمليات إجلاء الأجانب.

وقال غوتيريش”سأكون واضحا: الأمم المتحدة ليست بصدد مغادرة السودان” مضيفا أن الهيئة الدولية “تعيد تنظيم وجودنا في السودان كي نتمكن من مواصلة دعمنا للشعب السوداني”.

وأكد “التزامنا تجاه الشعب السوداني، دعما لرغبته في مستقبل ينعم فيه بالأمن والسلام. نقف إلى جانبه في هذه الأوقات العصيبة”.

ودعت بريطانيا مجلس الأمن إلى اجتماع طارئ حول السودان، يتوقع أن ينعقد الثلاثاء، وفق دبلوماسي. ( أ ف ب)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق