النفط ينتعش بعد تراجعه بفعل مخاوف الركود

هلا أخبار – ارتفعت أسعار النفط الخميس، معوضة الخسائر السابقة التي غذتها المخاوف من حدوث ركود في الولايات المتحدة وزيادة صادرات النفط الروسية مما قلل من تأثير تخفيضات إنتاج أوبك.

وجرى تداول خام برنت عند 78.04 دولارا للبرميل، بارتفاع 35 سنتا، أو 0.45%. كما صعد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 21 سنتا، أو 0.28%، إلى 74.51 دولارا للبرميل.

يأتي هذا الارتفاع بعدما هبطت أسعار النفط قرابة 4% الأربعاء لتواصل تكبد خسائر حادة من الجلسة السابقة، وذلك بعدما طغت المخاوف المتزايدة من حدوث ركود في الولايات المتحدة، أكبر اقتصاد في العالم، على تقرير أظهر انخفاض مخزونات الخام الأميركية أكثر من المتوقع.

وانخفضت الطلبيات الجديدة للسلع الإنتاجية الرئيسة المصنعة في الولايات المتحدة أكثر من المتوقع في آذار وتراجعت الشحنات، مما يرجح أن إنفاق أنشطة الأعمال المنخفض على المعدات أدى لتراجع النمو الاقتصادي في الربع الأول من العام.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية انخفاض مخزونات الخام في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي بمقدار 5.1 مليون برميل إلى 460.9 مليون برميل، متجاوزة بكثير متوسط توقعات المحللين في استطلاع أجرته رويترز بانخفاض 1.5 مليون برميل.

وتراجعت حصة أوبك من واردات النفط الهندية بأسرع وتيرة في 2022-2023 إلى أدنى مستوى في 22 عاما على الأقل مع زيادة استيراد النفط الروسي الأرخص ثمنا، بينما تكثف الصين أيضا مشترياتها من خام الأورال الروسي.

وقالت مصادر إن تحميل النفط من الموانئ الغربية الروسية في أبريل نيسان سيكون الأعلى منذ 2019، إذ سيتجاوز 2.4 مليون برميل يوميا، على الرغم من تعهد موسكو بخفض الإنتاج. كما زادت موسكو إمدادات الوقود إلى تركيا وآسيا وإفريقيا والشرق الأوسط وأميركا اللاتينية.

رويترز






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق