الجامعة الهاشمية: إجراءات قانونية بحق المشاركين بالمشاجرة الطلابية

هلا أخبار – قالت الجامعة الهاشمية، اليوم الجمعة، إنها ستتخذ الإجراءات القانونية وفقا للتعليمات والأنظمة الخاصة بالمخالفات الطلابية وخاصة تلك المتعلقة بالعنف الجامعي، وذلك على إثر المشاجرة الطلابية التي وقعت الخميس.

وأوضحت الجامعة في بيان لها، أنها تمكنت ومن خلال إدارتها وكوادرها في عمادة شؤون الطلبة والأمن الجامعي ومن خلال التدابير المحكمة داخل الجامعة والإجراءات الاحترازية والاستقصائية التي اتخذت في الجامعة لحصر الطلبة المحرضين وأطراف الخلاف من السيطرة على تلك المناوشات ومنع تحولها إلى مشاجرة واشتباكات تمتد داخل الجامعة مما أفضى -بحمد الله- إلى عدم حدوث أية اشتباكات مباشرة بين الطلبة وتجنب أية أضرار من أية نوع سواء بشرية كانت ام مادية.

وبينت أنها استطاعت أمس، تفريق الطلبة المشاركين والسيطرة على الموقف لدرء امتداده داخل الجامعة وبوقت قياسي.

وأكدت الجامعة أن التواجد الاحترازي وبتنسيق مع كوادر ونشامى الأمن العام في خارج الجامعة وفي محيط مجمع الحافلات الواقع خارج أسوارها أدى إلى السيطرة على تلك المناوشات ومنع تحولها إلى مشاجرة خارج أسوار الجامعة حيث تم ضبط عدد من المشاركين أو المتسببين خارج أسوار الجامعة واتخاذ الإجراءات القانونية الأصولية بحقهم. وبالتالي فإنه وبتضافر كل تلك الجهود سواء الاحترازية المسبقة أو الإجرائية المباشرة إضافة إلى وعي الغالبية الكبرى من طلبة الجامعة وإحساسهم المتناهي بالمسؤولية، فقد تمكنت الجامعة الهاشمية من الحفاظ على سلامة أبنائنا الطلبة وسير العملية التعليمية في الجامعة بصورة طبيعية جدا وكذلك الامر كافة النشاطات اللامنهجية وفي كافة مرافق الجامعة.

وشرعت الجامعة وبشكل فوري وفي إطار سيادة القانون إلى اتخاذ كافة الإجراءات القانونية ووفقا للتعليمات والأنظمة الخاصة بالمخالفات الطلابية وخاصة تلك المتعلقة بالعنف الجامعي باتخاذ كافة الإجراءات وبشكل صارم لإيقاع وإنفاذ أقصى العقوبات المنصوص عليها في نظام تأديب الطلبة في الجامعة الهاشمية ومنها الفصل من الجامعة على جميع من ثبت وسيثبت مساهمته بالتحريض على المشاجرة أو المشاركة المباشرة وغير المباشرة في المخالفات التي وقعت يوم أمس الخميس.

وتؤكد الجامعة هنا على صلابة موقفها وإجراءاتها للحفاظ على الجامعة ومنسوبيها والاستمرار في نهجها كبيئة خالية من كافة أنواع العنف ودون تهاون على الإطلاق.

وأكد رئيس الجامعة على أن الجامعة تعتز بخلوها في السنوات الأخيرة من كافة أنواع العنف الطلابي وأنها ماضية ومستمرة في الحفاظ على تلك البيئة الجامعية المحفزة وذلك بتعزيز القيم الإيجابية داخل الحرم الجامعي ليرتد ذلك بأثر إيجابي على المجتمع بعيدا عن التعصب والعنف مما يثري دور الجامعة كموجة للرأي العام ومقوم للسلوكيات الفردية والمجتمعية وتوفير بيئة جامعية مستقرة ورافده للوطن الأعز، تتوافر فيها فرص النجاح والتميز الأكاديمي وهو ما نجحت الجامعة الهاشمية فعلا وعلى مدار السنوات من خلال المبادرات والنشاطات التوعوية في صقل شخصية الطالب وتوجيه سلوكه والحد من العنف الجامعي، وأكد رئيس الجامعة بأنه بالإضافة لكافة الإجراءات التوجيهية والتوعوية والتي تضمن انخراط الطلبة بأعمال ريادية نافعة للفرد والمجتمع والوطن، فإن الجامعة حريصة على الحزم والصرامة بشفافية وعدالة في تطبيق وإنفاذ الإجراءات التأديبية وفقا لنصوص التعليمات والأنظمة وبما يتسق مع ترسيخ مفهوم سيادة القانون.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق