الأمن يطلق تطبيق مكالمات طوارئ الأشخاص الصم (114) عبر الهواتف الذكية

هلا أخبار – رعى سمو الأمير مرعد بن رعد ، كبير الأمناء ، رئيس المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، اليوم الأربعاء، وبحضور مدير الأمن العام اللواء عبيدالله المعايطة ورئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات المهندس بسام السرحان، حفل إطلاق تطبيق مكالمات طوارئ الأشخاص الصم (114) وتوسيع خدمة الاتصال (114) في مركز القيادة والسيطرة لتشمل شركات الاتصال كافة في مديرية الأمن العام .

وعبر سموه عن اعتزازه وفخره بهذا الإنجاز الوطني الذي سيساهم في تعزيز منظومة العيش المستقل للأشخاص ذوي الإعاقة السمعية معربا سموه عن شكره وتقديره لجميع الجهات التي ساهمت في تطوير التطبيق.

وحضر الحفل ممثلون عن شركات الاتصال زين وأورنج وأمنية والشركة العالمية الحديثة لتطوير برامج الاتصالات، وممثلون عن عدد من جمعيات الاشخاص ذوي الاعاقة السمعية/الصم.

وقال رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات، إنّ إطلاق هذا التطبيق اليوم جاء كثمرة وتتويج لجهود تشاركية بذلت من قبل الشركاء لتعزيز العمل الوطني والمسؤولية المجتمعية والوصول لفئات المجتمع كافة، وتقديم الخدمات الضرورية لهم ومن بينهم فئة الصم الذين أتيح لهم اليوم إجراء مكالمات فيديوية مجانية وبلغتهم مع مركز القيادة والسيطرة لتمكّنهم من الإجابة عن استفساراتهم والإبلاغ عن الحالات الطارئة.

وأضاف المهندس السرحان أنّ هذا الإنجاز الذي رأى النور اليوم هو ترجمة وتنفيذ لرؤى وتوجيهات جلالة القائد الأعلى للقوّات المسلّحة الملك عبدالله الثاني بضرورة دمج الاشخاص ذوي الإعاقة وتذليل المعوقات كافة أمامهم وهو خير مثال على التعاون البنّاء ما بين القطاعين العام والخاص.

ومن جانبه أكّد مدير مديرية العمليات والسيطرة في مديرية الامن العام العميد نورز هاكوز، أنّ إطلاق هذا التطبيق بالتشاركية مع المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات، وشركات الاتصال ( زين ، أورنج ، أمنية ) والشركة العالمية الحديثة لتطوير برامج الاتصالات – جلوبيتيل ومديرية الامن العام ، يأتي إيمانا بأهمية تعزيز مجالات التعاون مع مختلف المؤسسات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني وبما ينعكس إيجابا على توفير الخدمات المثلى للمواطنين بفئاتهم كافة في مختلف مجالات الحياة.

مؤكداً أنّ إطلاق هذه الخدمة تشكل أحد أطر الشراكة الإستراتيجية القائمة بين مديرية الأمن العام والمجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات ، لتنفيذ جملة من المشاريع والمبادرات المبتكرة الهادفة إلى تمكين الأشخاص من ذوي الإعاقة وتقديم الخدمة لهم.

وأضاف أنّ هذا التطبيق مكّن الأشخاص الصم من إجراء الاتصالات الفيديوية المجانية مع مرتبات مديرية الأمن العام بلغة الإشارة للتواصل معهم بكل سهولة ويسر، وفي الحالات الطارئة.

يشار إلى أن مديرية الأمن العام والمجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وقّعا منذ عام 2014 مذكرة تفاهم لتطوير خط الطوارئ ١١٤ للأشخاص الصم وتدريب وتأهيل كوادر مديرية الأمن العام على لغة الإشارة ، وذلك انطلاقاً دور مديرية الأمن العام تجاه تمكين الأشخاص ذوي الاعاقة من المواطنين والمقيمين على أرض المملكة الأردنية الهاشمية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق