رفض إدخال أصناف من منتج اللبنة غير الحاصلة على رخصة استيراد

هلا أخبار- قال مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور نزار مهيدات، إن المؤسسة رفضت إجازة وإدخال أصناف من منتج اللبنة غير الحاصلة على رخصة استيراد من قبل وزارة الزراعة ضمن إرسالية تشمل عشرة بنود لأصناف متنوعة من اللبنة والأجبان بوزن إجمالي بلغ 5304 كغم.

وأضاف مهيدات في بيان صحفي اليوم الخميس، أن المؤسسة وبالتنسيق مع وزارة الزراعة أتلفت أصوليا الأصناف المذكورة، مبينا أن عملية الإتلاف تمت حسب الأصول بموجب محضر إتلاف أصولي، بناء على تنسيبات وزارة الزراعة، إتلاف أو إعادة تصدير أصناف اللبنة كونها غير مسموحة حسب المواصفة القياسية الأردنية، خاصة أن مثل هذه الأصناف تخضع للرقابة المشتركة مع وزارة الزراعة.

وأشار إلى أن المؤسسة من خلال مندوبها المناوب كشفت على الإرسالية فور وصولها إلى المركز الجمركي ودققت درجات الحرارة، وتبين أن محتويات الإرسالية سليمة ظاهريا وتاريخ صلاحيتها سار ومطابقة لدرجة الحرارة اللازمة لضمان سلامتها وصلاحيتها للاستهلاك، لافتا إلى أنه تم سحب عينات من أصناف الأجبان حسب التعليمات للبند الواحد، إضافة إلى سحب عينات من أصناف اللبنة كونه لم تفتح بنود مستقلة خاصة بها.

وأضاف أنه بناء على استدعاء أصحاب العلاقة مستوردي الإرسالية، المتضمن طلب تنظيم بيان بوندد، الذي تمت دراسته من قبل دائرة الجمارك وتدقيق مطابقته للاشتراطات والمعايير المعتمدة، جرى إصدار وتنظيم البيان، مشيرا إلى أن بيانات البوندد تنظم حسب وزن البند وسعره وليس حسب اسم الصنف، حيث جرى تنظيم البيان بعدد 10 بنود تحت مسمى واحد، كأجبان.

وبين مهيدات، أنه تمت إعادة الكشف مرة أخرى على بيان البوندد، من قبل مفتش الغذاء وسحب عينات من كل بند حسب مسربه سواء أصفر أو أحمر، حيث أن 4 بنود كانت ذات مسرب أصفر و6 بنود ذات مسرب أحمر وتحويلها لمختبر المؤسسة العامة للغذاء والدواء لإجراء فحص صلاحيتها للاستهلاك البشري، فضلا عن تحويل عينات مماثلة لمختبر مؤسسة المواصفات والمقاييس للتأكد من مطابقتها للمواصفة القياسية والقواعد الفنية، مؤكدا أن نتائج التحليل المخبري أظهرت صلاحية أصناف الأجبان للاستهلاك البشرى ومطابقتها للقاعدة الفنية.(بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق