الأردن مقرا للمركز العربي لدراسات السياسات الاجتماعية

هلا أخبار – وقّع مندوب الأردن الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير أمجد العضايلة، بالنيابة عن الحكومة، على النظام الأساسي للمركز العربي لدراسات السياسات الاجتماعية والقضاء على الفقر في الدول العربية، الذي سيكون مقرّه الأردن.

وجرى، حفل التوقيع والمصادقة على النظام الأساسي للمركز بمقر الجامعة العربية اليوم الثلاثاء، ووقعه عن الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون القانونية السفير محمد الأمين ولد أكيك.

وأكد السفير العضايلة، في تصريحاتٍ صحفية، أن الأردن لديه الإرادة السياسية والخبرة الكافية، التي تدعم الحماية والأمن الاجتماعيين ومعالجة ظاهرة الفقر، مشيراً إلى أن إنشاء هذا المركز سيكون داعماً للسياسات والبرامج التكاملية بين الدول العربية للقضاء على الفقر متعدد الأبعاد، وتبادل الخبرات بين الدول العربية في هذا المجال.

وأعرب عن التطلّع لاستكمال الدول الأعضاء التصديق على النظام الأساسي للمركز، وحثّ الدول والمؤسسات المانحة والتي لديها خبرة لدعم هذا المركز فنيا وتشغيليا، وتعزيز التعاون بين مختلف الجهات ذات الخبرة لغايات إرساء خارطة طريق عمل المركز خاصة المتخصصة في مجال الفقر متعدد الأبعاد.

ولفت إلى أهمية إنشاء المركز في هذه المرحلة، التي تشهد تطورات اجتماعية وإنسانية عالمية صعبة، تتطلب العمل بسياسات عملية مدققة تمكّن من تحسين الأوضاع، والقضاء على الفقر بمختلف أبعاده، لاسيما في الدول الأقل نمواً.

بدوره السفير محمد الأمين، أكد اعتزاز الجامعة بالتوقيع، الذي يشكّل خطوة عملية في التعاون والعمل العربي المشترك في مجالات الشؤون الاجتماعية والتنمية ومحاربة الفقر.

ويأتي هذا المركز، بناءً على قرار مجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب الذي رحب باستضافة المملكة لمقره، ليكون ذراعاً فنياً لتنفيذ قرارات القمم العربية والمجلس الاقتصادي والاجتماعي ومجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب لدعم قدرات وجهود الدول العربية في وضع وتنفيذ سياسات الحماية الاجتماعية وتحقيق الأبعاد الاجتماعية لخطة التنمية المستدامة 2030.

وفي بيانٍ صحفي صادر عن جامعة الدول العربية، أشادت رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية في الجامعة السفيرة الدكتورة هيفاء أبو غزالة بالجهود الأردنية لإنشاء مقر المركز، وتجهيزه اللوجستي، الذي يُمكن من انطلاق عمله.

وأشارت إلى اهتمام عدد من الشركاء الإقليمية والدولية وكذلك الوكالات الأممية بهذا المركز، الذي يعد الأول من نوعه في المنطقة العربية، ويأخذ المنظور الشامل من الناحية الإقليمية للسياسات الاجتماعية، والسياسات ذات الصلة بالقضاء على الفقر متعدد الأبعاد.

يشار إلى وزارة التنمية الاجتماعية، قدّمت مقترحا لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب، بإنشاء المركز العربي لدراسات السياسات الاجتماعية والقضاء على الفقر في الدول العربية، كما طلبت استضافة المركز في الأردن، وتجهيز مقر له لحين دخول نظامه حيّز التنفيذ.

ويهدف المركز إلى تعزيز توافق السياسات الاقتصادية والاجتماعية العربية، وصياغة الاستراتيجيات الرامية إلى تعزيز التماسك الاجتماعي وتوفير فرص العمل اللائق، ووضع استراتيجيات دعم النمو الاقتصادي التي تفيد الفقراء، وزيادة التعاون الإقليمي وتبادل الخبرات والمعلومات بين الدول العربية بما يسهم في بناء قدرات عربية وقواعد البيانات لمؤشرات الفقر متعدد الأبعاد وتطوير النظم الاحصائية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق