ضبط اعتداءات على مصادر مياه في وادي السير

هلا أخبار – نفذت وزارة المياه والري/ سلطة المياه حملة لضبط وإزالة اعتداءات مجددا في منطقة بيادر وادي السير، ضبطت من خلالها بئرا مخالفة داخل حرم منزل في حي القيسية يستخدم لبيع الصهاريج المخالفة، إضافة إلى ضبط 5 مضخات كبيرة مركبة على نبع وادي السير المصدر المائي الرئيسي لتزويد مناطقها لتعبئة صهاريج وبيعها بطريقة مخالفة من خلال تركيب خطوط قطر 3 إنش لكل منها.

ونفذت الحملة، وحدة الرقابة الداخلية والتنسيق في وزارة المياه مع المنسق الأمني ومديرية المشاغل ومديرية الأحواض المائية بالتعاون مع مديرية الأمن العام وقوات الدرك والإدارة الملكية لحماية البيئة والسياحة.

وأكدت سلطة المياه أن الحملة الوطنية التي تنفذها أجهزة الدولة الهادفة لحماية وتوفير كل قطرة ماء للمواطن الأردني من خلال منع جميع الاعتداءات وحفر الآبار المخالفة وفصل الخطوط المعتدية على شبكاتها الرئيسة والفرعية مستمرة بفاعلية.

وبينت أن قوة أمنية داهمت الموقع بناء على معلومات متوفرة، وأزالت كوادر سلطة المياه الاعتداء وضبطت المضخات وصادرتها وأعدت الضبوطات الخاصة بالواقعة ليتم تحويلها للادعاء العام لاستكمال التحقيق وضبط المخالفين.

وأشادت الوزارة/ سلطة المياه بجهود الأمن العام ووزارة الداخلية والدرك والدفاع المدني والإدارة الملكية لحماية البيئة والسياحة، مؤكدة أن الطواقم الفنية والأمنية ستواصل تنظيم حملة لضبط الصهاريج التي تعبأ من المنطقة بطريقة مخالفة في منطقة وادي السير، حيث سيتم حجز أي صهاريج مخالفة وضبط مالكيها وتحويلهم للجهات المسؤولة لاتخاذ العقوبات بحق المخالفين.

وشددت الوزارة على أنها ستواصل ملاحقتها بالتعاون مع الأجهزة الرسمية كافة لجميع المعتدين الذين يقومون بحفر الآبار بدون ترخيص وبيع المياه بدون الحصول على ترخيص من سلطة المياه صونا لحقوق المواطنين وحماية مقدرات المياه.

ودعت المواطنين إلى الإبلاغ عن أي عملية بيع مياه بالصهاريج غير المرخصة، خاصة في مناطق وادي السير لأنها غير مطابقة للمواصفة وبالتالي تشكل خطرا على السلامة العامة وصحة المواطنين.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق