مجلس الأمن يناقش الوضع في الصومال

هلا أخبار- عقد مجلس الأمن الدولي الليلة الماضية، جلسة بشأن الصومال استمع خلالها الأعضاء إلى كلمة من الرئيس الصومالي، حسن شيخ محمد.

وأفاد رئيس الصومال، أنه منذ انتخابه في أيار، أسفرت ستة اجتماعات ناجحة للمجلس الاستشاري الوطني عن اتفاقات توافقية مع الدول الأعضاء الفيدرالية بشأن توزيع السلطة، والنموذج القضائي، والفدرالية المالية، وهيكل الأمن القومي والنموذج الانتخابي.

وشدد الرئيس حسن على أن رحلة بلاده نحو السلام والازدهار تواجه عقبة هائلة، وهي تلك المتعلقة بحظر الأسلحة المطول المفروض على الصومال منذ عام 1992.

وقال الرئيس الصومالي إن ” الصومال 2023 ليس صومال 1992″، مناشداً أعضاء المجلس الرفع الكامل للحظر المفروض على الأسلحة وذلك “سيمكّننا من تأكيد سيادتنا”.

وتحدث في الجلسة، بالإضافة إلى أعضاء المجلس، كل من رئيسة البعثة الأمم المتحدة في الصومال، كاتريونا لينغ والمديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي، سيندي ماكين، ورئيس بعثة الاتحاد الأفريقي الانتقالية في الصومال، محمد الأمين سويف.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق