الأمم المتحدة: لا يمكن التنبؤ بوضع الضفة المحتلة

هلا أخبار – وصف منسق عملية السلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، التصعيد الحالي في الضفة الغربية المحتلة بأنه “خطير للغاية”، مشيرا إلى أنه يأتي بعد أشهر من التوترات المتصاعدة.

ووفقاً للموقع الرسمي للأمم المتحدة، أوضح وينسلاند، أنه على اتصال مباشر مع جميع الأطراف ذات الصلة لحثها على تهدئة الوضع بشكل سريع وضمان وصول المساعدات الإنسانية وإيصال الإمدادات الطبية وغيرها من الإمدادات الضرورية إلى جنين.

وأضاف أن العملية تأتي بعد أشهر من التوتر المتزايد الذي يذكرنا مرة أخرى بالوضع شديد التقلب والذي لا يمكن التنبؤ به في جميع أنحاء الضفة الغربية المحتلة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق