95 بالمئة من الشركات تزود البورصة بتقرير الاستدامة

هلا أخبار – قال المدير التنفيذي لشركة بورصة عمان مازن الوظائفي، إن 95 بالمئة من الشركات المدرجة في عينة الرقم القياسي “ASE20” وعددها 20 شركة، زودت البورصة بتقرير الاستدامة السنوي للعام الماضي ضمن المهلة المحددة من خلال نظام الإفصاح الإلكتروني XBRL.

وأضاف في بيان على موقع البورصة الإلكتروني، اليوم الأربعاء، أن ما يقارب 74 بالمئة من هذه الشركات تصدر التقرير لأول مرة، مشيراً إلى أن هذه النسبة المرتفعة تُظهر مدى التزام الشركات المدرجة بأحكام القوانين والتعليمات النافذة، وتعكس التزامها بمبادئ ومعايير الإفصاح عن ممارساتها البيئية والاجتماعية والحوكمة بشكل عام وفق القواعد التي أصدرتها البورصة العام الماضي.

وأضاف أنه وفقاً للقواعد المذكورة، والتي أصبحت نافذة اعتباراً من العام الحالي؛ فإنه يتوجب على الشركات المدرجة في عينة المؤشر القياسي، تزويد البورصة بتقرير الاستدامة، وذلك وفقاً للمبادئ والمعايير العالمية خلال 6 أشهر من تاريخ انتهاء سنتها المالية في حال كان منفصلاً عن التقرير السنوي، أما إذا كان مدمجاً مع التقرير السنوي فعلى الشركة تقديمه مع التقرير السنوي خلال 3 أشهر من تاريخ انتهاء سنتها المالية.

وأوضح أن البورصة عممت تقارير الاستدامة المنفصلة عن التقرير السنوي من خلال موقع البورصة الإلكتروني ضمن التعاميم والإفصاحات (تقارير الاستدامة)، وأن شركة واحدة هي شركة البنك الاستثماري زودت البورصة بتقرير الاستدامة مدمج مع التقرير السنوي تم تعميمه ضمن التعاميم والإفصاحات (التقارير المالية السنوية)، ومشيرا إلى أن شركة واحدة وهي بنك الأردن لم تزود البورصة بتقرير الاستدامة ضمن المهلة المحددة.

وبين الوظائفي، أن إلزام الشركات المدرجة في عينة الرقم القياسي، بإصدار تقرير الاستدامة، جاء لتعزيز جاذبية الشركات المدرجة وتعزيز الشفافية والإفصاح في سوق رأس المال الوطني، خاصة فيما يتعلق بالالتزام بمعايير الاستدامة، حيث أن الإفصاح عن المعلومات المتعلقة بالاستدامة ضمن تقرير الاستدامة يساعد على تعزيز المعرفة بأداء الشركات وانجازاتها على كافة الأصعدة، ومدى التزامها واهتمامها بقضايا البيئة والمسؤولية المجتمعية والحوكمة.

كما يساهم الإلزام في تسهيل الوصول إلى هذه المعلومات لجميع الأطراف ذات العلاقة، ويسمح لها بتقييم أداء الشركة وتكوين نظرة شاملة عنها لتمكنهم من اتخاذ قراراتهم الاستثمارية بشكل موضوعي وواضح، وذلك في ضوء تصاعد الاهتمام بهذه المعلومات من قبل المستثمرين لأهميتها في اتخاذ القرار الاستثماري.

يشار إلى أن بورصة عمان بدأت جهودها لنشر الوعي والتعريف بأهمية الاستدامة والإفصاح عن المعلومات المتعلقة بها وتطبيق معايير الاستدامة (البيئة والمسؤولية المجتمعية والحوكمة)، حين انضمت إلى مبادرة البورصات المستدامة عام 2016، بهدف تشجيع الشركات على تبني ممارسات الاستدامة والإفصاح عنها بشكل دوري.

كما نظمت البورصة خلال 2021 بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وشبكة الاتفاق العالمي للأمم المتحدة في الأردن العديد من ورشات التدريب لممثلي الشركات التي شملتها عينة مؤشر ASE20 للتعريف بأهمية إصدار تقارير الاستدامة وكيفية إعدادها وفقاً لأحدث المعايير، ووقعت في شهر أيلول من العام الماضي على اتفاقية مع مؤسسة التمويل الدولية لنشر الوعي والثقافة المتعلقة بالإفصاح عن المعلومات المتعلقة بالتغير المناخي وهي بذلك تكون البورصة الأولى في المنطقة والخامسة على العالم التي تطلق مثل هذه المبادرة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق