أمين عمان يشارك في قمة العمداء

هلا أخبار –  قال أمين عمان الدكتور يوسف الشواربة “ان مدينة عمان تعتبر موطناً لما يزيد عن 5ر4 مليون نسمة بنسبة 42 بالمئة من إجمالي سكان الأردن ، وتواجه كمثيلاتها من المدن تحديات حضرية تتمثل بالنمو السكاني نتيجة الهجرات وموجات اللجوء ، فضلاً عن تحديات آثار التغير المناخي ” .

وأضاف خلال مشاركته في قمة العمداء لمجموعة تواصل المجتمع الحضري U20 التي تعقد في مدينة احمد اباد – الهند بحضور نحو 500 مشارك من ممثلي المدن وجهات حكومية وخاصة “ان هذه التحديات تتطلب بذل كافة الجهود لبلوغ الغايات المشتركة بتعزيز جودة الحياة وبناء مدن منعة مستدامة وشاملة” .

وكشف الشواربة خلال مشاركته في جلسة ” تشجيع السلوكيات المسؤولة بيئياً ” ان فرق الامانة تعمل حالياً على دراسة المخطط الحضري حول مسار مشروع الباص سريع التردد لتطوير بنية تحتية خضراء متكاملة داعمة لبرامج الاستثمار والتطوير في مجال التنقل والتخطيط الحضري ” .

وأضاف ان مشروع الباص سريع التردد هو أول نظام نقل عام مرن ومتكامل يوفر خدمة سريعة وأمنة وذات اعتمادية عالية ويعتبر أنموذجاً للتكامل بين مجالات الطاقة والنقل المستدام والتخطيط الحضري والحلول الذكية .

وأشار الى ان الأمانة عملت على تحديث خططها لمواجهة آثار التغير المناخي من خلال تعزيز السلوكيات بيئياً ، مبيناً ان الأمانة اعتمدت إجراءات لترشيد استهلاك المياه والكهرباء في مبانيها وإنارة الطرق بالإضافة الى الاعتماد على الطاقة المتجددة .

وأوضح أمين عمان ان الأمانة تقوم بتوليد ما يقارب 45 بالمئة من حاجتها من الطاقة الكهربائية من غاز الميثان في مكب الغباوي ، وان الأمانة أصدرت أسس تطبيق معايير المباني الخضراء وتقديم حوافز لتشجيع الالتزام بها ، وكذلك استبدال أسطول الامانة بآليات ومركبات كهربائية وهجينة .

وبين ان عمان هي أول مدينة عربية تطلق تقرير المراجعة الطوعي المحلي الأول لرصد قياس أهداف التنمية المستدامة بالتزامن مع إطلاق تقرير المراجعة الطوعي الثاني للأردن وهو ما يعكس التكامل بين الخطط على المستويين المحلي والوطني .

وعرض أمين عمان خلال الجلسة الخطة الاستراتيجية للأمانة 2022-2026 التي شكلت التوجيهات الملكية السامية والأهداف الوطنية وأهداف التنمية المستدامة والعالمية واحتياجات المدينة والمواطن مدخلات بناء لها وعلى اربع محاور هي ( جودة الحياة والبيئة ، النقل العام والحلول المرورية والبنية التحتية ، الاستثمار ، التشريعات ) .

كما وشارك الشواربة في جلسة مغلقة للعمداء حول بيان مجموعة الU20 وناقشت الجلسة ثلاثة محاور هي تطلعات 2024 وما بعد ، التحديات البارزة للمدن والتي يجب على U20 العمل عليها وإيجاد الحلول لها ، وأولويات U20 ، تشجيع السلوكيات المسؤولة بيئياً ، الأمن المائي ، تسريع التمويل المناخي .

كما بحثت الجلسة آليات تعزيز التواصل على المستوى المحلي والوطني بين دول مجموعة الG20.بترا





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق