90% نسبة الإنجاز في مشروع إعادة تأهيل مركز حدود جابر

هلا أخبار – أكد وزير الأشغال العامة والإسكان، وزير النقل المهندس ماهر أبو السمن، على أهمية إنجاز مشروع إعادة تأهيل مركز حدود جابر، نظرا للأهمية السياسية والاقتصادية والسياحية للمركز الذي يربط الأردن بالجمهورية العربية السورية، ويعتبر مركز “ترانزيت” من البلدين الى مختلف دول المنطقة.

ووجه أبو السمن خلال تفقده اليوم السبت سير الأعمال في المشروع، الى ضرورة تكثيف الجهود لإنجاز الأعمال المتبقية ضمن البرنامج الزمني وبأعلى المواصفات وضوابط الجودة.

وقال أبو السمن إن المشروع الذي تنفذه وزارة الأشغال يهدف إلى استدامة حركة الأفراد والشّحن، ضمن أفضل السبل والاجراءات التي تضمن الانسيابية والالتزام بالسلامة والأمن.

واستمع أبو السمن إلى إيجاز مفصل عن سير الأعمال في المشروع الذي بلغت نسبة الإنجاز فيه 90%، حيث اطلع على مراحل الانجاز، وخطط العمل وابرز المعيقات.

ويشتمل مشروع إعادة تأهيل مركز حدود جابر على الدراسات الهيدرولوجية والجيوتقنية والطبوغرافية ، لكامل مساحة المركز الحدودي والبالغة 2600 دونم.

كما شملت الأعمال ، انشاء طرق محيطة بالمركز الحدودي بطول 6.8 كم و إغلاق الفتحات المحيطة بالسور بطول 550 متر بالاضافة الي انشاء قناة مائية بطول 1600 متر وعبارات صندوقية وتأهيل الوادي بين الحدين وساحات وطرق فرعية وخدمات اخرى شاملة المتطلبات الامنية اللازمة.

ويهدف المشروع إلى تسهيل حركة النقل بين الأردن وسوريا، واستيعاب حركة المسافرين القادمين والمغادرين والعاملين في المركز للتعامل معها بأسرع وقت وضمن الخطة الموضوعة، وبأعلى المواصفات العالمية.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق