مستوطنون يهاجمون المزارعين غرب أريحا وجنوب نابلس

هلا أخبار – هاجم مستوطنون متطرفون، اليوم الأحد، المزارعين الفلسطينيين في تجمع عرب الكعابنة (المعرجات الفوقا) غرب مدينة أريحا، وقاموا بتلويث مياه الشرب المخصصة لهم، إلى جانب إحراق أراض جنوب نابلس.

وقال المشرف العام لمنظمة “البيدر” للدفاع عن حقوق البدو، حسن مليحات، إن عددا من المستوطنين المتطرفين هاجموا منزلين، وأطلقوا أبقارهم في أراضيهم المزروعة بالزيتون والأشجار، ما أدى إلى إتلاف المحاصيل الزراعية.

وأضاف مليحات أن المستوطنين قاموا بوضع مادة مجهولة في صهريج المياه المخصص لهم، ما أدى إلى تلوثيها، فأثار حالة من الرعب والهلع بين الأهالي في المنطقة المستهدفة بالاستيطان الإسرائيلي.

كما أحرق مستوطنون متطرفون عشرات الدونمات من أراضي المواطنين الفلسطينيين في قرية اللبن الشرقية، جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقال رئيس مجلس قروي اللبن الشرقية يعقوب عويس، إن عددا من المستوطنين أقدموا على إحراق عشرات الدونمات المزروعة بالمحاصيل الزراعية وعشرات أشجار الزيتون، مشيرا إلى أن الأهالي بمساعدة الدفاع المدني تمكنوا من السيطرة على الحريق.

وطالب عويس المؤسسات الدولية والحقوقية بالتدخل العاجل لوقف اعتداءات المستوطنين المتكررة على القرية وممتلكات المواطنين وأراضيهم الزراعية.بترا





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق