الأب بدر: تسمية بطريك القدس كاردينالاً تثمين لخدمته الأرض المقدسة

هلا اخبار – قال مدير المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام، الأب الدكتور رفعت بدر، إن قرار البابا فرنسيس بابا الفاتيكان، بتسمية بطريرك اللاتين في القدس، ضمن عداد الكرادلة الجدد، دليل على تقدير قداسة البابا لشخص غبطة البطريرك، وتثمين لرسالته في خدمة الأرض المقدّسة منذ أكثر من 3 عقود.

وكان قداسة البابا فرنسيس، عيّن أمس الأحد، بطريرك اللاتين في القدس، رئيس الأساقفة بيير باتيستا بيتسابالا، كاردينالا في الكنيسة الكاثوليكية.

وأشار الأب بدر في بيان صادر عن المركز اليوم الاثنين، إلى أنّ البطريرك بيتسابالا سينال القبعة الكارديناليّة في احتفال يترأسه قداسة البابا فرنسيس في بازيليك القديس بطرس بالفاتيكان يوم 30 أيلول المقبل، ليصبح عضوًا في مجمع الكرادلة ومعاونًا مباشرًا لقداسته.

وأشار إلى الرابطة القويّة التي تجمع البطريرك بيتسابالا بالأرض المقدّسة والتي بدأت أوائل تسعينيات القرن الماضي، فقد كان حارسًا للأراضي المقدّسة ورئيسًا لرهبنة الفرنسيسكان لمدة 12 عاما، ومطرانًا ومدبّرًا رسوليًّا للبطريركيّة اللاتينيّة عام 2016، وبطريركًا لها في 2020. وقد منحه جلالة الملك عبدالله الثاني في عيد الاستقلال عام 2022 وسام الملك عبدالله الثاني للتميّز من الدرجة الأولى تقديرًا لدوره الكبير وإسهاماته في نشر التسامح وترسيخ العيش المشترك في مدينة القدس، ودفاعه عن المقدّسات المسيحيّة فيها.

ولفت إلى أنّ أول نشاط قام به غبطته هو زيارته، اليوم، إلى مدينة جنين، بالضفة الغربيّة المحتلة، حيث تفقد الأضرار التي لحقت بكنيسة دير اللاتين في جنين بعد العدوان الإسرائيلي الأخير على المدينة ومخيمها الذي استمرّ ليومين، كما اطّلع غبطته، والوفد المرافق له، على أوضاع مخيم جنين، وقاموا بجولة تفقديّة في شوارع المخيم.

وأكد الأب بدر إلى هذا التعيين سيعزّز صوت الأرض المقدّسة على الساحة العالميّة، والداعي إلى الحل العادل والشامل لقضيتها الإنسانيّة النبيلة.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق